في ظل فوضى انتشار السلاح.. جريحان باقتتالين في ريف دير الزور

172

محافظة دير الزور: دارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بين شبان من فخذي المناصرة والبوارجة في بلدة الصبحة بريف دير الزور الشرقي، نتيجة خلافات بين الطرفين، مما أدى لإصابة شخص تم نقله إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج، وسط انتشار لقوات الكوماندوس لفض الاشتباكات بين الطرفين.

على صعيد متصل، دارت اشتباكات بين عائلتين إحداهما من بلدة القورية والأخرى من بلدة ذيبان في قرية المراشدة بريف ديرالزورالشرقي، بسبب خلافات بين الطرفين، مما أدى لإصابة شخص تم نقله إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج.

ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية.
وبذلك، يرتفع عدد الاقتتالات نتيجة الأخذ بالثأر والاشتباكات العائلية والعشائرية وفوضى انتشار السلاح بشكل عشوائي بين المدنيين، ضمن مناطق “الإدارة الذاتية منذ مطلع العام الجاري، إلى 44اقتتال، أسفر عن مقتل 19 شخص بينهم سيدة وطفل، و إصابة 101 آخرين بجراح، توزعوا على النحو التالي:

– 32 اقتتال في دير الزور، أسفرت عن مقتل 5 بينهم طفل، وإصابة 58 أشخاص بجراح

– 4 اقتتالات في الرقة، أسفرت عن مقتل 8 أشخاص، وإصابة 21 آخرين بجراح

– 3 اقتتالات في حلب، أسفرت عن مقتل مواطن وإصابة 14 شخص بجراح بينهم عنصر من “الأسايش”.

– 5 اقتتالات في الحسكة، أسفرت عن مقتل 5 بينهم سيدة وإصابة 8 أشخاص