المرصد السوري لحقوق الانسان

في عاصمتها غرب الفرات.. الميليشيات الموالية لإيران تفتتح دورة لتعليم اللغة الفارسية للمجندين المحليين في صفوفها

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان من مدينة الميادين، “عاصمة” الإيرانيين والميليشيات الموالية لها غرب الفرات، بأن إدارة تلك الميليشيات أعلنت عن إقامة دورة لتعليم اللغة الفارسية للمجندين ضمن الميليشيات الموالية لإيران من حملة الجنسية السورية، ووفقاً لمصادر المرصد السوري فإن الدورة اللغوية تتم عن بعد أي عبر الهواتف المحمولة والحواسيب “أونلاين”، وستسمر لنحو 6 أشهر، وهي بالتعاون مع “المركز الثقافي الإيراني” في مدينة دير الزور، ويتم تقديم الدورة من قبل مختصين باللغة الفارسية، يأتي ذلك في إطار الأشكال المتعدد للتغلغل الإيراني في الأراضي السورية، ومحاولتها نقل ثقافتها بشكل كامل إلى المناطق الخاضعة لنفوذها.
وكان مصدر طبي أفاد للمرصد السوري لحقوق الإنسان، من داخل مشفى “فاطمة الزهراء” الخاصة بالميليشيات الإيرانية في مدينة الميادين شرقي دير الزور، يوم أمس، بأن المشفى أصبح عاجزًا عن استقبال عناصر الميليشيات المصابين بفيروس “كورونا” بسبب ارتفاع أعداد الإصابات بالفيروس بين أوساط المقاتلين، وامتلاء القسم المخصص لاستقبال مرضى “كورونا”، حيث بلغ عدد المصابين داخل القسم أكثر من 65 عنصرًا خلال عدة أيام فقط، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن العمل جاري على تجهيز قسم آخر داخل الثانوية الصناعية القريبة من المشفى الإيراني لاحتواء المصابين الجدد، وعزلهم داخل الثانوية التي يجري تجهيزها.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول