في كمين لـ”التنظيم” على طريق تدمر-حمص.. مقتل 6 عناصر من العاملين مع الميليشيات الإيرانية في حصيلة أولية 

3٬347

وصل عناصر من العاملين مع الميليشيات الموالية لإيران بين قتيل وجريح إلى مستشفى تدمر، اليوم.
ووفقا لمصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن خلايا “التنظيم” فجروا عبوة ناسفة أثناء مرور سيارة عسكرية على طريق تدمر_حمص، مما أدى إلى مقتل 6 وإصابة عدد كبير، وهم من العاملين بعقود مع الميليشيات الإيرانية.

ونفذت خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”،أمس، هجوما مباغتا بالأسلحة الثقيلة، على مواقع لميليشيا “الدفاع الوطني” بريف بادية دير الزور الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية بين الطرفين.

وتشهد البادية السورية تصاعدا في هجمات تنظيم “الدولة الإسلامية” عبر زرع ألغام، وشن هجمات مباغتة ضد مواقع تواجد قوات النظام، في حين تنفذ  الطائرات الحربية الروسية، غارات على مناطق انتشار تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية.
ورصد المرصد السوري يوم الجمعة 1 كانون الأول الجاري، استقدام ميليشيا الدفاع الوطني تعزيزات عسكرية إلى ريف دير الزور الغربي،  تضم 30 سيارة عسكرية، لبدء عملية تمشيط في القسم الغربي ببادية دير الزور.
كما رافقت التعزيزات عدد كبير من عناصر الدفاع الوطني، للمشاركة في عملية التمشيط.
وجاء ذلك، إنهاء قوات النظام تدريب 100 عنصر من الدفاع الوطني، تحضيرا لبدء عملية التمشيط

وبلغت حصيلة القتلى خلال العمليات العسكرية ضمن البادية السورية وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 579 قتيل منذ مطلع العام 2023، هم:

44 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا باشتباكات مع قوات النظام واستهدافات جوية روسية طالت مناطق يتوارون فيها في مناطق متفرقة من بادية حمص والسويداء وحماة والرقة ودير الزور وحلب.

370 من قوات النظام والميليشيات الموالية لها، من ضمنهم 53 من الميليشيات الموالية لإيران من جنسيات سورية وغير سورية، قتلوا في 153 عملية لعناصر التنظيم ضمن مناطق متفرقة من البادية، تمت عبر كمائن وهجمات مسلحة وتفجيرات في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب.

و165 مواطناً بينهم امرأة بهجمات التنظيم في البادية.

وتوزعت العمليات على النحو الآتي:

– 56 عملية في بادية حمص، أسفرت عن 146 قتيل من العسكريين بينهم 26 من الميليشيات التابعة لإيران، و89 مدنياً بينهم مواطنة، و20 من التنظيم.

– 13 عملية في بادية الرقة، أسفرت عن 35 قتيل من العسكريين، و3 قتلى من التنظيم وواحد مدني.

– 61 عملية في بادية دير الزور، أسفرت عن مقتل 144 عسكريين بينهم 22 من الميليشيات الموالية لإيران، و14 من التنظيم، و19 من المدنيين

– 18 عملية في بادية حماة، أسفرت عن مقتل 53 مدنيين و37 من العسكريين بينهم 5 من الميليشيات التابعة لإيران، و7 من التنظيم.

– 4 عمليات في بادية حلب، أسفرت عن مقتل 5 من العسكريين بينهم عنصران للفرقة 25، و3 مدنيين.

– 1 في بادية السويداء أسفرت عن مقتل 3 من العسكريين.