في مثل هذا اليوم قبل 7 سنوات.. تنظيم “الدولة الإسلامية” قتل أكثر من 200 مواطن في عين العرب (كوباني)

يُذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بوقوع مجزرة مروعة في مثل هذا اليوم قبل 7 سنوات تحديدا في العام 2015، نتيجة هجوم عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” على مدينة عين العرب (كوباني) وقرية برخ باتان، حيث نفذت مجزرة وحشية بحق المدنيين، استشهد خلالها اكثر من 206 وفق توثيقات المرصد السوري آنذاك، معظمهم من النساء والأطفال وكبار السن، بالإضافة إلى مئات الجرحى.
وفي التفاصيل التي رصدها المرصد السوري، آنذاك، فقد عثر على 32 جثة جديدة في مدينة عين العرب، عقب تمكن الوحدات الكردية من قتل عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” الذين تمكنوا من الدخول إلى المدينة مرتدين لباس وحدات حماية الشعب الكردي ولواء مقاتل مساند له.
ومن ضمن الشهداء 26 من الأطفال والمواطنات، استشهدوا إثر هجوم للتنظيم على قرية برخ بوطان الواقعة في الريف الجنوبي لمدينة عين العرب (كوباني).
المرصد السوري لحقوق الإنسان إذ يعيد التذكير بالمجزرة فذلك لأن الشهداء ليسوا مجرد أرقام، لاسيما مع استمرار آلة القتل بعد مرور أكثر من عقد على اندلاع الثورة السورية، ويجدد المرصد السوري مطالبته بمحاسبة جميع من أجرم بحق أبناء الشعب السوري كما يطالب المرصد السوري المجتمع الدولي والأمم المتحدة العمل جاهدًا لإنهاء المعاناة في سوريا والضغط على كافة الأطراف لإيقاف نزيف الدم السوري المتواصل إلى يومنا هذا.