في مجزرة مروعة.. نحو 15 شهيدًا وجريحًا نتيجة الضربات الجوية الروسية على أطراف إدلب الشمالية

 

محافظة إدلب: وثّق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية نتيجة الضربات الجوية الروسية على أطراف بروما ومفرق الهباط بريف إدلب الشمالي إلى 5 شهداء مدنيين وهم “ثلاثة أطفال ومواطنة ورجل”، في مجزرة مروعة ارتكبتها المقاتلات الروسية، بالإضافة إلى ارتفاع حصيلة الجرحى إلى 10 بعد وصولهم إلى النقاط الطبية في المنطقة بشكل متتالي، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع نتيجة وجود مصابين حالتهم خطرة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار قبل قليل إلى ، استشهاد طفلين ورجل كـ حصيلة أولية وسقوط عدد من الجرحى بصفوف المدنيين نتيجة الضربات الجوية الروسية التي استهدفت أطراف بروما ومفرق الهباط بريف إدلب الشمالي، على مقربة من بعض المخيمات العشوائية التي تأوي مهجرين ونازحين في المنطقة، في حين لايزال الطيران الروسي يحلق في أجواء المنطقة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد