قاصر يقتل والده لخلاف على إرث في العائلة بمدينة حلب

1٬531

محافظة حلب: أقدم قاصر يبلغ من العمر 15 عاما، على قتل والده بعدة طلقات نارية، من بندقية حربية اخترقت رأسه وجسده، وذلك بتحريض من أبناء عمه، الذين كانوا على خلاف مع القتيل بسبب قضية إرث في العائلة، وذلك في منزله في قرية جب غبشة التابعة إلى منطقة جبل سمعان بريف حلب.

وبذلك، يكون المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق وقوع 172 جريمة قتل بشكل متعمد منذ مطلع العام 2023، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، راح ضحية تلك الجرائم 192 شخص، هم: 42 سيدة، و130 رجل،  و 20 طفل، توزعوا على النحو التالي:

– 30 جريمة في ريف دمشق راح ضحيتها 5 سيدات و3 أطفال و 24 رجل

– 18 جريمة في اللاذقية راح ضحيتها 9 رجال و9 سيدات و 5 أطفال.

–24 جريمة في السويداء راح ضحيتها 3 أطفال و17 رجل و4 سيدات

–14 جريمة في حمص راح ضحيتها سيدتان و11 رجل وطفل

– 19 جريمة في حماة راح ضحيتها طفل و17 رجل و3 سيدات

– 22 جريمة في درعا راح ضحيتها 6 سيدات و18 رجل.

– 11 جريمة في دمشق راح ضحيتها 3 سيدات وطفل و7 رجال

– 11 جريمة في حلب راح ضحيتها 3 أطفال و5 سيدات و5 رجال

–16 جرائم في دير الزور، راح ضحيتها طفلان و15 رجل وسيدتان.

– 1 جريمة في الحسكة، راح ضحيتها سيدة

– 1 جريمة في القنيطرة راح ضحيتها شاب

– 4 جريمة في طرطوس راح ضحيتها 2 امرأة وطفلة ورجل.

– 1 جريمة في إدلب راح ضحيتها 5 مدنيين