قتلى من المسلحين الموالين للنظام خلال قصف واشتباكات في الريف الشرقي لحماة مع تنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في بلدة مورك ومحيطها بالريف الشمالي لحماة، بالتزامن مع استهدافها للمنطقة الواقعة بين اللطامنة والزلاقيات بالريف ذاته، دون معلومات عن خسائر بشرية، كذلك نفذت الطائرات الحربية مزيداً من الغارات مستهدفة مناطق في قرى ناحية عقيربات التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حماة الشرقي، وترافقت الغارات مع اشتباكات متجددة بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جانب، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جانب آخر، على محاور في الريف الشرقي لمدينة سلمية، إذ تمكنت قوات النظام خلال الـ 24 ساعة الفائتة من تحقيق تقدم في البادية السورية ومحاصرة ريف السلمية ومنطقة جبال الشومرية المتصلة معها بشكل كامل، بعد تمكن قوات النظام المتقدمة من جنوب أثريا من الالتقاء بالقوات المتقدمة من جبل الشاعر، دون معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن، كذلك علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن نحو 12 عنصراً من المسلحين الموالين للنظام قتلوا، جراء إصابتهم في قصف وتفجيرات واشتباكات خلال الـ 24 ساعة الفائتة، مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في الريف الشرقي لمدينة سلمية.