قتلى وجرحى من عناصر النظام باشتباكات مع خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” شرقي الرقة ومقاتلات الروس تستهدف مواقع للتنظيم غرب المحافظة

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن قوات مشتركة من النظام السوري ومليشيات “كتائب البعث والدفاع الوطني” أطلقت يوم أمس وأمس الأول الأحد ، عمليات عسكرية برية تهدف لتمشيط البادية الشرقية لمحافظة الرقة، بحثًا عن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في المنطقة، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن قوات النظام رفقة الميليشيات الموالية اشتبكت مع خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في محيط قرية غانم العلي قرب المتصلة ببادية معدان بريف الرقة الشرقي، في حين وصل عدد كبير من جثث مقاتلين للنظام والميليشيات المساندة عصر اليوم الثلاثاء إلى مستوصف قرية غانم العلي، وبدورها فرضت قوات النظام طوقاً أمنياً بمحيط المستوصف.
ومن جانب آخر، نفذ طائرة روسية ثلاثة غارات جوية مواقع لتنظيم “الدولة الإسلامية” عقب هجوم مسلح استهدف سيارة عسكرية في محيط حقل الثورة غرب الرقة.

الجدير ذكره أن المقاتلات الروسية شنت 360 غارة على مناطق انتشار تنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية، وذلك منذ مطلع شهر نيسان/أبريل من العام 2022.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد