قتيل وجرحى في اشتباكات عائلية بالميادين ضمن مناطق نفوذ الميليشيات الإيرانية في دير الزور

محافظة دير الزور: قتل شخص وأصيب آخرون، جراء شجار تطور لاستخدام السلاح بين عائلتين، في مدينة الميادين شرقي دير الزور، فيما تشهد مدينة الميادين الخاضعة لنفوذ الميليشيات الإيرانية توترا، وسط استنفار أمني.
وكانت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادت، في 2 حزيران، بأن توترا عشائريا في قرية الهري قرب البوكمال على الحدود العراقية بريف دير الزور، استمر لعدة أيام، بين عشيرة الحسون التابعة لـ “الأمن العسكري” بالنظام من جهة، وعشيرة الجغايفة المقربة من “الحشد الشعبي” العراقي  من جهة أخرى، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن التوتر بين العشيرتين تطور لحدوث اشتباكات مسلحة بينهما، مما تسبب بمقتل شخص على الأقل وسقوط عدد من الجرحى.