“قد نعيش وقد نموت” تجنيد الأطفال واستخدامهم من قبل الجماعات المسلحة في سوريا

H U M A N
R I G H T S
W A T C H
“قد نعيش وقد نموت”
تجنيد الأطفال واستخدامهم من قبل الجماعات المسلحة في سوريا
Copyright © 2014 Human Rights Watch
All rights reserved.
Printed in the United States of America
ISBN: 978-1-62313-1418
Cover design by Rafael Jimenez
تكرس ھیومن رایتس ووتش جھودھا لحمایة حقوق الإنسان الخاصة بمختلف شعوب العالم. إننا نقف إلى جوار
الضحایا والنشطاء ونعمل على منع التمییز، وكفالة الحقوق السیاسیة، وحمایة الأفراد من التعامل اللاإنساني أثناء
الحروب، وتقدیم الجناة للعدالة. نحقق ونكشف انتھاكات حقوق الإنسان ونحمل المنتھكین المسؤولیة. كما نواجھ
الحكومات وأصحاب السلطة كي یكفوا عن الممارسات المسیئة ویحترموا القانون الدولي لحقوق الإنسان. وندعو
الجماھیر والمجتمع الدولي إلى مساندة كفالة حقوق الإنسان للجمیع.
ھیومن رایتس ووتش منظمة دولیة لھا عاملین في أكثر من 40 دولة، ومكاتب في أمستردام وبیروت وبرلین
وبروكسل وشیكاغو وجنیف وغوما وجوھانزبرغ ولندن ولوس أنجلس وموسكو ونیروبي ونیویورك وباریس وسان
فرانسسكو وطوكیو وتورنتو وتونس وواشنطن وزیورخ.
: http://www.hrw.org/ar لمزید من المعلومات، یُرجى زیارة موقعنا
ISBN: 978-1-62313-1418 يونيو/حزيران 2014
“قد نعيش وقد نموت”
تجنيد الأطفال واستخدامهم من قبل الجماعات المسلحة في سوريا
ملخص …………………………………………………………………………………………………….. 1
التوصیات …………………………………………………………………………………………………. 4
إلى جمیع الجماعات المسلحة التي تقاتل في سوریا ………………………………………………………. 4
إلى جبھة النصرة والدولة الإسلامیة في العراق والشام …………………………………………………… 4
إلى الحكومات التي تقدم الدعم للجماعات المسلحة في سوریا …………………………………………….. 4
إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ……………………………………………………………………. 5
إلى فریق الأمم المتحدة العامل المعني بالأطفال والنزاعات المسلحة ………………………………………. 5
إلى الممثل الخا ص للأمین العام المعني بالأطفال والنزاعات المسلحة …………………………………….. 5
إلى فریق الأمم المتحدة المعني بسوریا ………………………………………………………………….. 5
إلى الھیئات الإنسانیة الناشطة في سوریا والناشطة بمجال مساعدة اللاجئین السوریین ……………………… 5
منھج التقریر ………………………………………………………………………………………………. 6
خلفیة ……………………………………………………………………………………………………… 7
تجنید الأطفال واستخدامھم …………………………………………………………………………………. 10
قوات الجبھة الإسلامیة ……………………………………………………………………………….. 11
حركة أحرار الشام الإسلامیة …………………………………………………………………….. 11
كتیبة التوحید …………………………………………………………………………………….. 12
الجیش السوري الحر …………………………………………………………………………………. 12
الدولة الإسلامیة في العراق والشام (داعش) ……………………………………………………………. 15
جبھة النصرة …………………………………………………………………………………………. 19
وحدات حمایة الشعب والآسایش ……………………………………………………………………… 20
المعاییر القانونیة الدولیة ………………………………………………………………………………….. 23
شكر وتنویھ ……………………………………………………………………………………………… 25
1 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
ملخص
منذ بدأ النزاع المسلح السوري في أواخر عام 2011 ، وقعت انتھاكات جسیمة كثیرة للقانون الدولي. تتحمل القوات
المسلحة السوریة النظامیة بالأساس المسؤولیة عن ھذه الانتھاكات. لكن الجماعات المسلحة التي تقاتل الحكومة
ارتكبت بدورھا انتھاكات جسیمة كثیرة، ومنھا تجنید واستخدام الأطفال تحت سن 18 عاماً في القتال وفي الاضطلاع
بأدوار دعم مباشر للقتال.
وثقت ھیومن رایتس ووتش ھذه الممارسة للمرة الأولى في نوفمبر/تشرین الثاني 2012 ، إذ وجدت أن فتیة تبلغ
أعمار أصغرھم نحو الرابعة عشرة ساعدوا في أدوار داعمة ل “الجیش السوري الحر”، وھو مصطلح مظلّي یشیر
إلى العدید من الجماعات المسلحة التي تقاتل القوات النظامیة السوریة. ومنذ ذلك التوقیت، زاد عدد الجماعات
المسلحة في سوریا، وأصبح منھا جماعات إسلامیة متطرفة مثل جبھة النصرة والدولة الإسلامیة في العراق والشام
(داعش)، والتي بحسب قول سكان محلیین وجنود أطفال سابقین، لجأت بشكل ممنھج إلى تجنید الأطفال .
یوثق ھذا التقریر ما تعرض لھ 25 طفلاً یخدمون حالیا أو سابقاً في صفوف الجماعات المسلحة المعارضة. والتقریر
– لأسباب لوجستیة وأمنیة – لا یغطي جمیع الجماعات التي تناقلت التقاریر استخدامھا للأطفال في سوریا، لا سیما
الأطفال الذین ظھرت تقاریر عن قیامھم بدعم القوات النظامیة أو المیلیشیات الموالیة للحكومة ومن شاركوا في
صفوفھا، رغم وجود عدة مصادر موثوقة تشیر إلى ھذا.
تبینت ھیومن رایتس ووتش أن جماعات المعارضة المسلحة استخدمت صبیة تصل أعمار أصغرھم إلى 15 عاماً
كمقاتلین، وأطفال تصل أعمار أصغرھم إلى 14 عاماً في أدوار داعمة. بعض الأطفال الذین شاركوا تعرضوا
للاحتجاز والقتل في ساحة المعركة. وقام صبیة أجرینا معھم مقابلات بالقتال على الجبھات، وبأعمال تجسس على
قوات العدو، وعملوا كقناصة وعالجوا الجرحى في ساحات المعارك، ونقلوا ذخائر وإمدادات أخرى لخطوط المعارك
المستعر فیھا القتال. وصف أحد الأطباء علاجھ لصبي بین 10 و 12 عاماً كانت مھمتھ القیام بجلد السجناء المحتجزین
في مركز اعتقال یتبع داعش، بحسب مقاتل بالغ قام بجلب الصبي المصاب إلیھ.
لیس عدد الأطفال الذین شاركوا في النزاع المسلح السوري معروفاً. لكن حتى مایو/أیار 2014 كان مركز توثیق
الانتھاكات – وھي جماعة رصد ومراقبة سوریة – قد وثق مقتل 194 طفلاً “غیر مدنیین” من الذكور، منذ
. سبتمبر/أیلول 2011
لم یقتصر استخدام الأطفال في صفوف جماعات المعارضة المسلحة على جماعة واحدة، أو عقیدة أو عرق واحد.
قابلت ھیومن رایتس ووتش أطفالاً أفادوا بالخدمة في كتائب وفصائل على صلة بالجیش السوري الحر، وقوات
إسلامیة متطرفة مثل جبھة النصرة والدولة الإسلامیة في العراق والشام (داعش)، وفي “وحدات حمایة الشعب”
وقوات شرطة الآسایش بالمناطق الخاضعة للسیطرة الكردیة شمالي سوریا.
ولقد انضم فتیة إلى جماعات معارضة مسلحة لأسباب عدیدة. بعضھم ببساطة ذھبوا وراء أقاربھم أو أصدقائھم.
وھناك آخرون كانوا یعیشون في مناطق شھدت قتالا ولیست بھا مدارس مفتوحة، وشاركوا في مظاھرات جماھیریة
“قد نعيش وقد نموت” 2
أو عانوا شخصیاً على ید الحكومة. وقامت جماعات إسلامیة مثل داعش باستھداف الأطفال بكثافة بالتجنید، وقدمت
محاضرات مجانیة وتدریب اشتمل على استخدام الأسلحة وأعمال عسكریة أخرى.
قال أیمن، الذي بدأ القتال في كتیبة للجیش السوري الحر في سلقین عندما كان یبلغ من العمر 15 عاماً: “في البدایة
كنت خائفاً للغایة… ثم اعتدت على الأمر”. قابلنا آخرین رددوا نفس القول. تبین أن لدى قلة منھم خطط أو آمال حقیقیة
بشأن مستقبلھم، بما یتجاوز المعركة التالیة. قال عمر، الذي بدأ القتال مع جبھة النصرة في سن 14 عاماً: “قد نعیش
وقد نموت.”
یحظر القانون الدولي الإنساني (قوانین الحرب) والقانون الدولي لحقوق الإنسان على القوات الحكومیة والجماعات
المسلحة غیر التابعة لدول تجنید واستخدام الأطفال كمقاتلین أو في أدوار معاونة أخرى. ویحظر البروتوكول
الاختیاري لاتفاقیة حقوق الطفل، الذي صدقت علیھ سوریا في عام 2003 ، یحظر على الجیوش غیر التابعة لدول
تجنید أو استخدام الأطفال تحت سن 18 عاماً في أیة أعمال عدائیة مباشرة. وتجنید الأطفال تحت سن 15 عاماً، بما
في ذلك في الأدوار الداعمة، یعد جریمة حرب بحسب تعریف نظام روما المنشئ للمحكمة الجنائیة الدولیة.
قال عدد من الأطفال الذین قابلناھم إنھم قاتلوا في جماعتین أو ثلاث جماعات مسلحة مختلفة، تحارب القوات الحكومیة
السوریة. بعضھم – مثل عمرو الذي قال إنھ كان یحصل على 100 دولار شھریاً – یتلقون رواتب شھریة تصل إلى
135 دولاراً، في حین قال آخرون إنھم شاركوا دون الحصول على أجر. ارتاد العدید منھم معسكرات تدریب تعلموا
فیھا التكتیكات العسكریة وتلقوا تدریباً على استخدام الأسلحة.
قال أطفال رغبوا في ترك الجماعات المسلحة والعودة للحیاة المدنیة ل ھیومن رایتس ووتش، إن خیاراتھم قلیلة.
صالح، البالغ من العمر 17 عاماً، قال إنھ قاتل في الجیش السوري الحر في سن 15 عاماً بعد أن تعرض للاحتجاز
والتعذیب على ید قوات الأمن الحكومیة. فیما بعد انضم إلى أحرار الشام، ثم تركھا لینضم إلى جند الأقصى، وھي
جماعة مسلحة إسلامیة مستقلة. قال: “فكرت في ترك [القتال] كثیراً. خسرت تعلیمي وخسرت مستقبلي وخسرت كل
شيء. بحثت عن عمل لكن لا یوجد عمل. ھذه أصعب فترة تمر عليّ .”
اتخذت جمیع الجماعات المسلحة تدابیر غیر كافیة لمنع الأطفال من الانضمام إلى صفوفھا، ولم تطلب الاطلاع على
وثائق تثبت أعمار الأطفال الحقیقیة وقت انضمامھم، أو ھي لم تُبعد الأطفال الراغبین في التجنید عن صفوفھا. قال
ثلاثة قادة في وحدات تابعة للجیش السوري الحر ل ھیومن رایتس ووتش إن وحداتھم لا تقبل الأطفال تحت 18 عاماً
كسیاسة رسمیة، لكنھم لا یرفضونھم عندما یأتون في لھفة للقتال. قال أبو رضا، قائد كتیبة سیف لله المسلول، وھي
جماعة تتبع الجیش السوري الحر في درعا: ” 16 و 17 عاماً لیسوا صغاراً. [إذا لم نأخذھم] فسوف یذھبون للقتال
وحدھم.”
قالت جماعات مسلحة ل ھیومن رایتس ووتش إنھم حظروا تجنید الأطفال، أو اتخذوا خطوات أولیة على مسار إنھاء
ھذه الممارسة. في مارس/آذار 2014 أعلن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السوریة – وھو تحالف
لجماعات المعارضة یدعمھ الجیش السوري الحر – عن تنفیذ “تدریب جدید لأعضاء الجیش السوري الحر على
القانون الدولي الإنساني للقضاء على ظاھرة تجنید ومشاركة الأطفال في النزاع المسلح”. وفي دیسمبر/كانون الأول
2013 أصدر القائد العام لوحدات حمایة الشعب أمراً بحظر تجنید الأطفال تحت سن 18 عاماً. في ینایر/كانون الثاني
3 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
قال متحدث باسم الوحدات ل ھیومن رایتس ووتش إن القوات قد سرحت من الخدمة المقاتلین تحت سن 18 عاماً، وإن
قابل الباحثون مقاتلین أطفال بعد تصریحھ ھذا. یجب فعل ما ھو أكثر بكثیر من أجل وقف انضمام واستمرار الجنود
الأطفال في صفوف ھذه المجموعات وجماعات أخرى مذكورة في التقریر.
إذا لم تكن الجماعات المسلحة الناشطة في سوریا قد فعلت ھذا بالفعل، فعلیھا أن تعلن على الملأ عن إنھاء تجنید
واستخدام الأطفال تحت سن 18 عاماً، وأن تسرح جمیع المقاتلین والأفراد الآخرین تحت سن 18 عاماً حالیاً من
صفوفھا. من تم تجنیدھم تحت سن 18 عاماً لكن لم یعودوا أطفالا یجب أن یُتاح لھم الحق في اختیار ترك صفوف
المعارضة. یجب أیضاً على الجماعات المسلحة أن تتعاون مع الھیئات الدولیة المتخصصة في حمایة الأطفال لإعادة
تأھیلھم وإعادة دمجھم بالحیاة المدنیة. وأخیراً یجب ضمان فھم جمیع الضباط في صفوف الجماعات المذكورة لحظر
تجنید والسعي للحصول على المساعدة من الأطفال، وسن إجراءات للتأكد من السن لتطبیقھ. ویجب تأدیب الضباط
المسؤولین عن التجنید ممن یستمرون في تجنید الأطفال.
وللتصدي لظاھرة انضمام الأطفال إلى الجماعات المسلحة في سوریا، یجب على ھیئات الأمم المتحدة أن تسعى لأخذ
تعھدات علنیة من الجماعات المسلحة، بعدم تجنید أو إلحاق أطفال تحت سن 18 عاماً بصفوفھا، بأن تفعِ ل إجراءات
للتأكد من السن، لضمان عدم انضمام الأطفال. یجب على مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أن یحیل الوضع في
سوریا إلى المحكمة الجنائیة الدولیة، للسماح بالملاحقة على جرائم الحرب، بما في ذلك جریمة تجنید أو إدراج أطفال
تحت سن 15 عاماً في صفوف القوات المسلحة أو صفوف الجماعات المسلحة غیر التابعة للدولة، وعلى مشاركتھم
الناشطة في أعمال القتال.
كما ینبغي على الحكومات التي توفر الدعم للجماعات المسلحة في سوریا أن تراجع سیاسات ھذه الجماعات بشأن
تجنید الأطفال، وأن تجمد جمیع المبیعات والمساعدات العسكریة، ومنھا التدریب الفني والخدمات الفنیة، المقدمة
لجمیع القوات التي توجد مؤشرات موثوقة على تورطھا في ارتكاب الجرائم الممنھجة والمنتشرة، ومنھا استخدام
الأطفال كجنود، حتى تكف عن ارتكاب ھذه الجرائم وحتى تتخذ إجراءات تأدیبیة مناسبة ضد الجناة. یجب علیھا أیضاً
منع مواطنیھا من توفیر الدعم العسكري لھذه الجماعات.
وأخیراً فإن على الھیئات الإنسانیة الناشطة في سوریا أو التي تساعد اللاجئین في دول الجوار أن تدعم جھود توفیر
فر ص التعلیم الثانوي للأطفال، وأن تتصدى لاحتیاجات الصبیة المستضعفین بوجھ خا ص في أعمار 13 إلى 18
عاماً، والمتعلقة ببرامج حمایة الطفل.
“قد نعيش وقد نموت” 4
التوصيات
إلى جميع الجماعات المسلحة التي تقاتل في سوريا
• یجب الكف فوراً عن تجنید أو إلحاق أو استخدام الأطفال تحت سن 18 عاماً كمقاتلین أو في أدوار عسكریة
داعمة. یجب تنفیذ إجراءات للتأكد من السن أثناء التجنید، وذلك من خلال ما یلي على الأقل :
التأكد من وثائق الھویة، والشھادات المدرسیة والسجلات الطبیة، و/أو o
التحقق لدى الأقارب أو أبناء المنطقة، للتأكد من عدم استمرار إلحاق الأطفال تحت سن 18 عاماً o
بالقتال.
• عدم تجنید أو إلحاق أي فرد یوجد شك في عمره ولا یمكن التأكد من أنھ أكبر من 18 عام اً.
• تقدیم تعھد علني بالامتناع عن استخدام الأطفال تحت سن 18 عاماً كمقاتلین أو في أدوار عسكریة داعمة،
في خرق للقانون الدولي، وضمان فھم جمیع أعضاء الجماعات المسلحة لھذه الالتزامات.
• مراجعة أعمار العناصر الملحقة حالیاً أو القوات الداعمة، باتباع إجراءات التأكد من السن، وتسریح أي
مقاتلین تحت سن 18 عاماً. السماح للمقاتلین الذین انضموا تحت سن 18 عاماً وأصبحوا حالیاً بالغین بحریة
اختیار ترك صفوف الجماعات المسلحة.
• تبني وتنفیذ إجراءات تأدیبیة ضد أي عناصر تقوم بتجنید الأطفال كمقاتلین أو في أدوار عسكریة داعمة.
• تیسیر إعادة تأھیل وإدماج الأطفال تحت سن 18 عاماً في الحیاة المدنیة، بالتنسیق مع الھیئات الدولیة
والجماعات المحلیة المتخصصة في أو تعمل على حمایة الأطفال. یجب توفیر تحدیثات علنیة حول كیفیة
تسریح الأطفال من الخدمة في صفوف القوات وما الذي حدث مع ھؤلاء الأطفال.
• یجب الكف عن التعاون والتنسیق مع الجماعات التي یتبین بموجب معلومات موثوقة أنھا تلجأ لاستخدام
الجنود الأطفال بشكل ممنھج.
إلى جبهة النصرة والدولة الإسلامية في العراق والشام
• یجب الكف عن التجنید المتعمد للأطفال، لا سیما من خلال التدریب على الأسلحة والتدریبات العسكریة
الأخرى في ظروف أشبھ بالتعلیم المدرسي. یجب حظر حملات التجنید في المدارس والبیئات التعلیمیة
والمواقع الأخرى التي یُرجح أن تجتذب الأطفال.
إلى الحكومات التي تقدم الدعم للجماعات المسلحة في سوريا
• یجب مراجعة أنظمة وقواعد عمل الجماعات فیما یخص استخدام الأطفال، والسعي لتقدیمھا تعھدات علنیة
بإنھاء تجنید واستخدام الأفراد تحت سن 18 عام اً .
• یجب تجمید جمیع المبیعات والمساعدات العسكریة، ومنھا التدریبات والخدمات الفنیة، عن جمیع القوات
التابعة للدولة والجماعات المسلحة غیر التابعة للدولة التي تظھر معلومات موثوقة عن ضلوعھا في ارتكاب
الانتھاكات المنتشرة والممنھجة في سوریا، ومنھا استخدام الأطفال كجنود، حتى یتوقف ارتكاب ھذه الجرائم
وحتى یتم تأدیب الجناة على النحو المناسب.
5 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
• بما یتسق مع القوانین المحلیة وباتباع إجراءات التقاضي السلیمة، یجب تقیید التحویلات النقدیة وغیرھا من
أوجھ الدعم من الأفراد إلى الجماعات المتورطة في ارتكاب الانتھاكات الجسیمة والمنتشرة في سوریا،
ومنھا استخدام الأطفال كجنود.
• بالنسبة للدول المجاورة لسوریا، یجب تبني إجراءات لتقیید دخول المقاتلین وتدفق الأسلحة إلى جماعات
یتبین بشكل موثوق تورطھا في ارتكاب الانتھاكات المنتشرة والجسیمة، ومنھا استخدام الأطفال كجنود.
• دعوة مجلس الأمن لأن یحیل الوضع في سوریا إلى المحكمة الجنائیة الدولیة، بصفتھا المحفل الأقدر على
التحقیق بفعالیة والملاحقة القضائیة الفعالة لمن یتحملون أكبر المسؤولیة عن الانتھاكات في سوریا.
إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة
• یجب إحالة الوضع في سوریا إلى المحكمة الجنائیة الدولیة كخطوة أولى لضمان المحاسبة على الجرائم
الخطیرة المرتكبة في سوریا ومنھا ممارسة “تجنید أو إلحاق الأطفال تحت سن 15 عاماً بصفوف القوات
المسلحة أو الجماعات المسلحة أو استخدامھم للمشاركة بنشاط في الأعمال العدائیة.”
• مطالبة الدول بتجمید جمیع المبیعات والمساعدات العسكریة، ومنھا التدریبات والخدمات الفنیة، عن جمیع
القوات التابعة للدولة والجماعات المسلحة غیر التابعة للدولة التي تظھر معلومات موثوقة عن ضلوعھا في
ارتكاب الانتھاكات المنتشرة والممنھجة في سوریا، ومنھا استخدام الأطفال كجنود، حتى یتوقف ارتكاب ھذه
الجرائم وحتى یتم تأدیب الجناة على النحو المناسب.
إلى فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالأطفال والنزاعات المسلحة
• یجب التصریح للممثلین الخاصین للأمین العام المعنیین بالأطفال والنزاعات المسلحة بنقل المعلومات حول
الانتھاكات الجسیمة ضد الأطفال في النزاع المسلح السوري، إلى ادعاء المحكمة الجنائیة الدولیة، بموجب
المادة 15 من نظام روما.
إلى الممثل الخاص للأمين العام المعني بالأطفال والنزاعات المسلحة
• یجب التواصل مع الجماعات المسلحة في سوریا من أجل أخذ تعھدات منھا بإنھاء تجنید واستخدام الأطفال
كجنود.
إلى فريق الأمم المتحدة المعني بسوريا
• یجب التواصل مع الجماعات المسلحة المذكورة في التقریر السنوي للأمین العام الخا ص بالأطفال في
النزاعات المسلحة، للتفاوض على خطط عمل لإنھاء استخدام ھذه الجماعات للأطفال كجنود. یجب التحقیق
في تجنید واستخدام الأطفال من قبل الجماعات المسلحة ودعوتھا لإنھاء ھذه الانتھاكات.
إلى الهيئات الإنسانية الناشطة في سوريا والناشطة بمجال مساعدة اللاجئين السوريين
• یجب دعم الجھود الرامیة إلى توفیر فر ص التعلیم الثانوي للأطفال، لتقلیص معدل التسرب من التعلیم
الثانوي، وللتصدي من خلال برامج حمایة الطفل لاستضعاف الصبیة من 13 حتى 18 عاماً، والذین قد
تستھدفھم الجماعات المسلحة بالتجنید.
“قد نعيش وقد نموت” 6
منهج التقرير
یستند ھذا التقریر إلى مقابلات مع 25 طفلاً ھم مقاتلون سابقون وحالیون وساعدوا بأشكال أخرى جماعات المعارضة
المسلحة في سوریا، وكذلك 6 مقاتلین بالغین و 4 قادة عسكریین. أجرت ھیومن رایتس ووتش المقابلات وجھاً لوجھ
في الأردن، وفي شرق تركیا، وفي كردستان العراق، وفي محافظة إدلب، والمناطق الخاضعة للسیطرة الكردیة في
محافظة الحسكة بسوریا.
توصل الباحثون إلى من أجریت معھم المقابلات في المستشفیات والعیادات الطبیة، ومنھا عیادات طبیة تخدم بالأساس
جماعات مسلحة بعینھا، وفي التجمعات العامة التي یرتادھا اللاجئون السوریون، وفي مخیم الزعتري للاجئین في
الأردن. كما قابلنا بعض من أجریت معھم المقابلات من خلال نشطاء سوریین معنیین بتجنید الأطفال من قبل
الجماعات غیر التابعة للدولة.
فضلاً عن ذلك، قابل الباحثون أربعة أقارب لجنود أطفال، وأربعة موفرین للخدمات الطبیة والنفسانیة عالجوا جنوداً
أطفالاً في تركیا وسوریا، و 14 شخصاً شھدوا على وجود صبیة وفتیات (في المناطق الكردیة) رأوا أنھم تحت سن
18 عاماً، یشغلون نقاط أمنیة. من ھؤلاء الشھود مشتغلین بالمساعدات الإنسانیة، سوریین ودولیین.
أجرى الباحثون المقابلات باللغة العربیة بالأساس، وبمساعدة مترجم عربي. أجریت المقابلات مع عدد قلیل ممن
یتحدثون الإنجلیزیة كلغة أولى باللغة الإنجلیزیة. عندما فضل من أجریت معھم المقابلات الحدیث بالكردیة، تم إجراء
المقابلات بمساعدة مترجم كردي. طلب الباحثون ممن أجریت معھم المقابلات معرفة أسمائھم، لكن لم یطلبوا منھم
أسمائھم الكاملة.
استخدمنا أسماء مستعارة في حالة من أجریت معھم المقابلات من الأطفال في ھذا التقریر، من أجل حمایتھم، حتى
وإن ذكر من أجریت معھم المقابلات إنھ یجب أن یضم التقریر أسمائھم الحقیقیة. لم یدفع الباحثون لمن أجریت معھم
مقابلات أو عرضوا دفع أي شكل من أشكال التعویض مقابل الحصول على شھاداتھم، وفي حالات قلیلة تم تعویض
نفقات السفر إلى موقع إجراء المقابلة.
في ھذا التقریر نستخدم كلمتي “طفل” و”أطفال” إشارة إلى أي شخص تحت سن 18 عاماً، بما یستقیم مع تعریف
الأطفال في القانون الدولي.
7 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
خلفية
منذ أواخر عام 2011 ، دأبت جماعات مسلحة غیر تابعة للدولة في سوریا على تجنید وإلحاق الأطفال تحت سن 18
عاماً ونشرھم في أغراض القتال وأغراض أخرى. 1 وثقت ھیومن رایتس ووتش للمرة الأولى ھذه الممارسة في
نوفمبر/تشرین الثاني 2012 ، إذ تبینت أن صبیة تصل أعمار أصغرھم إلى 14 عاماً عاونوا في أدوار داعمة للجیش
السوري الحر، وھو مصطلح عام یشمل عدد اً من الجماعات المسلحة المعارضة للحكومة السوریة. قام أطفال تصل
أعمار أصغرھم إلى 16 عاماً بالخدمة كمقاتلین وشاركوا في عملیات قتالیة. 2 وقال أطفال تمت مقابلتھم وقتھا إنھم
. انضموا للجماعات المسلحة مع أقاربھم الذكور وأصدقائھم وأفراد من مجتمعاتھم المحلیة 3
منذ ذلك الحین، زاد عدد الجماعات المسلحة في سوریا. أفل نفوذ الجیش السوري الحر مع اكتساب الجماعات
الإقلیمیة للقوة والتمویل الأجنبي. تجمعت الجماعات المسلحة المعارضة للحكومة في تحالفات عدیدة لقتال تقدم القوات
الحكومیة ولقتال داعش. اكتسبت جماعات متطرفة مثل جبھة النصرة وداعش السیطرة على أراضي؛ ما وسع من
وجودھا في سوریا. یقول سكان المناطق الخاضعة لسیطرة داعش وجبھة النصرة إن ھذه الجماعات سعت للوصول
بشكل ممنھج إلى الصغار، ومنھم الأطفال، بعدة سبل، فدخلت المدارس ووفرت التدریب في المساجد على أمور منھا
استخدام الأسلحة والتدریب العسكري. 4 أكد جنود أطفال وشھود عیان ھذه الروایات.
قال أطفال ل ھیومن رایتس ووتش إنھم قاتلوا في صفوف الجماعات المسلحة التالیة في سوریا:
الجیش السوري الحر: تشكل الجیش السوري الحر في أغسطس/آب 2011 من قبل منشقین عن الجیش السوري
تمركزوا في تركیا. في دیسمبر/كانون الأول 2012 تحالفت عدة مجموعات ذكرت أنھا أعضاء في الجیش السوري
الحر، بالتحالف في ظل المجلس العسكري الأعلى، وكان رئیس أركانھ الجنرال سلیم إدریس. المجلس العسكري
الأعلى الذي یقوده منذ 16 فبرایر/شباط 2014 عبدلله البشیر، ما زال تحالفاً فضفاضاً من الكتائب في شتى أنحاء
سوریا، ویفتقر إلى قیادة مركزیة قویة. 5 وصف الخبراء الجیش السوري الحر بصفتھ مصطلح مظلي یشتمل على
مجموعة من الجماعات المسلحة غیر التابعة للدولة تقاتل بالأساس القوات الحكومیة، ولیست وحدة عسكریة واضحة
: 1 انظر: “المعارضة السوریة المسلحة تستخدم الأطفال في النزاع”، بیان صحفي ل ھیومن رایتس ووتش، 29 نوفمبر/تشرین الثاني 2012
وانظر: .http://www.hrw.org/ar/news/2012/11/29
UN Human Rights Council, “Report of the Independent International Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic,”
A/HRC/21/50. August 16, 2012, http://www.ohchr.org/Documents/HRBodies/HRCouncil/RegularSession/Session21/A-HRC-
21-50_en.pdf .( (تمت الزیارة في 24 أبریل/نیسان 2014
2 السابق.
3 السابق.
. 4 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع نشطاء من محافظة الرقة، 20 مارس/آذار 2014
5 انظر:
“Syria crisis: Guide to armed and political opposition,” BBC News, December 13, 2013, http://www.bbc.com/news/worldmiddle-
east-24403003 ( accessed May 5, 2014); Aron Lund, “A New Free Syrian Army Leadership,” post to “Syrian Crisis”
(blog), Carnegie Endowment for International Peace, April 4, 2014, , http://carnegieendowment.org/syriaincrisis/?fa=55245
.( (تمت الزیارة في 20 مایو/أیار 2014
“قد نعيش وقد نموت” 8
التعریف. 6 قاتلت كتائب الجیش السوري الحر بالأساس القوات الحكومیة، لكنھا قاتلت أیضاً جماعات إسلامیة متطرفة
منھا داعش.
الجبھة الإسلامیة: في نوفمبر/تشرین الثاني 2013 قامت سبع جماعات إسلامیة منھا حركة أحرار الشام الإسلامیة
(أحرار الشام) ولواء التوحید، ونشیر إلیھما أدناه، بتشكیل تحالف. 7 معاً أصبح عدد أعضاء الجماعتین حوالي 45 ألف
. مقاتل 8
حركة أحرار الشام الإسلامیة (أحرار الشام): ھي جماعة سلفیة ظھرت في البدایة بمحافظة إدلب شمال غربي سوریا
في أواخر عام 2011 بمسمى أحرار الشام. فیما بعد أدمجت بثلاث حركات إسلامیة أخرى لتشكیل حركة أحرار الشام
الإسلامیة. قائدھا ھو حسن عبود، والمعروف أیضاً باسم أبو عبدلله الحموي. 9 تتكون من حوالي 10 إلى 20 ألف
. مقاتل 10
لواء التوحید: لواء التوحید تشكل في یولیو/تموز 2012 من عدة جماعات مسلحة كانت ناشطة في ریف حلب شمالي
سوریا. یعتبر لواء التوحید من القوات الأساسیة الناشطة بمحافظة حلب. 11 عبد العزیز سلامة ھو القائد السیاسي
للمجموعة، وقد قُتل القائد العسكري السابق عبد القادر صالح في غارة جویة ومعھ عدد من قیادات اللواء في
. نوفمبر/تشرین الثاني 12.2013 یقدر عدد المجموعة بثمانیة آلاف إلى عشرة آلاف مقاتل 13
جبھة النصرة: ھي جماعة إسلامیة متطرفة أعلنت عن وجودھا في ینایر/كانون الثاني 14.2012 یقود المجموعة أبو
محمد الجولاني، ویقدر عددھا بخمسة آلاف إلى سبعة آلاف مقاتل. 15 في عام 2013 أكد الجولاني أن الجماعة تدین
. بالولاء لقائد القاعدة أیمن الظواھري. لجبھة النصرة كتائب في عدد من محافظات سوریا، منھا إدلب وحلب ودرعا 16
6 انظر:
Charles Lister, “Dynamic Stalement: Surveying Syria’s Military Landscape,” Policy Briefing, Brookings Institution, May 19,
2014, http://www.brookings.edu/research/papers/2014/05/19-syria-military-landscape-lister
.( (تمت الزیارة في 2 یونیو/حزیران 2014
انظر: 7 “Syria crisis: Guide to armed and political opposition,” BBC News, http://www.bbc.com/news/world-middle-east-24403003
8 السابق.
.http://ahraralsham.net/ : 9 موقع أحرار الشام الرسمي
10 السابق.
11 انظر:
Aron Lund, “Fighting in Aleppo, Resisting Geneva: An Interview with the Tawhid Brigade,” post to “Syria in Crisis” (blog),
Carnegie Endowment for International Peace, January 2, 2014, , http://carnegieendowment.org/syriaincrisis/?fa=54064
.( (تمت الزیارة في 20 مایو/أیار 2014
12 السابق.
انظر: 13 “Syria crisis: Guide to armed and political opposition,” BBC News, December 13, 2013,
http://www.bbc.com/news/world-middle-east-24403003.
14 انظر:
Aron Lund, “Holy Warriors: A field guide to Syria’s jihadi groups,” Foreign Policy, October 15, 2012,
http://www.foreignpolicy.com/articles/2012/10/15/holy_warriors .( (تمت الزیارة في 26 أبریل/نیسان 2014
انظر: 15 “Syria crisis: Guide to armed and political opposition,” BBC News, http://www.bbc.com/news/world-middle-east-24403003
16 السابق.
9 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
الدولة الإسلامیة في العراق والشام (داعش): ھي جماعة إسلامیة متطرفة ناشطة في كل من العراق وسوریا. أعلنت
داعش عن ضمھا للشام، أو المشرق العربي (إشارة إلى عدة دول شرقي المتوسط منھا سوریا) ضمن اسمھا، في
أبریل/نیسان 2013 ، كونھ یعكس مشاركتھا في النزاع السوري. 17 في فبرایر/شباط 2014 أعلنت القاعدة عن التبرؤ
من أیة صلات لھا بداعش، وكانت حتى ذلك الحین تنتمي إلیھا. 18 داعش ناشطة بالأساس في مناطق سوریا الشمالیة
وقد سیطرت على مدینة الرقة وكذلك أجزاء من محافظة الرقة، منذ مایو/أیار 19.2013 یقود الجماعة أبو بكر
البغدادي ویُقدر عدد مقاتلیھا بثلاثة إلى خمسة آلاف مقاتل. شارك مقاتلو داعش في معارك ضد جماعات معارضة
. للحكومة منھا جبھة النصرة وأحرار الشام وكتائب الجیش السوري الحر في شمال سوریا 20
وحدات حمایة الشعب العسكریة وقوات شرطة آسایش: ھي على الترتیب الجناح العسكري وقوات الشرطة التابعة
للحزب السیاسي الكردي السوري، حزب الوحدة الدیمقراطي، بدعم من حركة الأكراد التركیة؛ حزب العمال
الكردستاني. 21 یمارس حزب الوحدة الدیمقراطي سیطرة فعلیة على ثلاث مناطق كردیة بالأساس في شمال سوریا
ھي: عین العرب، عفرین، جزیرة. في 2012 انسحبت الحكومة السوریة وقوات الأمن التابعة لھا بشكل شبھ كامل
من ھذه المناطق، وكانت على ما یبدو لا ترغب في دخول أعمال قتال موسعة مع الأكراد. 22 قام حزب الوحدة
الدیمقراطي – الحزب السیاسي الكردي الأقوى والأكثر تنظیماً في منطقتھ – بجناحھ العسكري وقوات الشرطة –
بملء الفراغ على الفور دون مقاومة تُذكر من الدولة. تتباین تقدیرات أعداد قوات الحزب العسكریة وقوات شرطتھ.
تناقلت التقاریر أن أعداد مقاتلي الحزب تتراوح بین 10 آلاف و 30 ألفاً، وتضم آسایش ما یُقدر بعشرین ألف رجل
شرطة. 23 منذ أواسط عام 2013 وقعت مصادمات مع قوى إسلامیة متطرة، لا سیما داعش وجبھة النصرة، في
. المناطق الخاضعة لسیطرة الحزب 24
17 السابق.
18 انظر:
Liz Sly, “Al Qaeda disavows any ties with radical Islamist ISIS group in Syria, Iraq,” Washington Post, February 3, 2014,
http://www.washingtonpost.com/world/middle_east/al-qaeda-disavows-any-ties-with-radical-islamist-isis-group-in-syriairaq/
2014/02/03/2c9afc3a-8cef-11e3-98ab-fe5228217bd1_story.html .( (تمت الزیارة في 27 أبریل/نیسان 2014
19 انظر:
Tim Whewell, “Syrian activists flee abuse in al-Qaeda-run Raqqa,” BBC News, November 13, 2013,
http://www.bbc.com/news/world-24926584.( (تمت الزیارة في 27 أبریل/نیسان 2014
20 السابق.
21 انظر:
International Crisis Group, “Flight of Icarus? The PYD’s Precarious Rise in Syria,” May 8,
2014,http://www.crisisgroup.org/~/media/Files/Middle%20East%20North%20Africa/Iraq%20Syria%20Lebanon/Syria/151-
flight-of-icarus-the-pyd-s-precarious-rise-in-syria.pdf .( (تمت الزیارة في 20 مایو/أیار 2014
22 السابق.
السابق. وانظر: 23 “Syria crisis: Guide to armed and political opposition,” BBC News, , http://www.bbc.com/news/worldmiddle-
east-24403003 .
انظر: 24
Carl Drott, “Arab Tribes Split between Kurds and Jihadists,” post to “Syria in Crisis” (blog), Carnegie Endowment for
International Peace, May 15, 2014, http://carnegieendowment.org/syriaincrisis/?fa=55607
.( (تمت الزیارة في 20 مایو/أیار 2014
“قد نعيش وقد نموت” 10
تجنيد الأطفال واستخدامهم
انضم عدد غیر معروف من الأطفال إلى الجماعات المسلحة التي تقاتل في النزاع المسلح السوري، إما كمقاتلین أو
في أدوار داعمة أخرى. لم تجمع جماعات التوثیق المعنیة بسوریا بیانات عن أعداد الأطفال المتورطین. لكن حتى
یونیو/حزیران 2014 كان مركز توثیق الانتھاكات – وھي جماعة مراقبة ورصد سوریة – قد وثق مقتل 194 طفلاً
. “غیر مدنیین” في النزاع منذ سبتمبر/أیلول 252011
قابلت ھیومن رایتس ووتش 25 طفلاً قاتلوا في جماعات مسلحة في سوریا أو شاركوا في دعمھا. قاتل الأطفال الذین
تمت مقابلتھم في صفوف الجیش السوري الحر، وأحرار الشام، وجبھة النصرة، وداعش، ووحدات حمایة الشعب
وكذلك الآسایش (قوة الدفاع وقوة الشرطة الكردیة). وصف طفلان تحت سن 15 عاماً كیف قدما الدعم لكتائب الجیش
السوري الحر، وھناك تقاریر موثوقة عن استخدام أحرار الشام وجبھة النصرة وداعش لأطفال تحت سن 15 عاماً في
القتال وأدوار داعمة.
أخبر الأطفال ھیومن رایتس ووتش كیف لجأوا للقتال لأسباب مختلفة: بعد اعتقال قوات الأمن الحكومیة لھم وتعذیبھا
إیاھم، أو بعد المشاركة في المظاھرات السیاسیة، أو انضموا مع أقارب لھم وأصحاب، أو بعد إغلاق مدارسھم أو
طردھم منھا لأسباب سیاسیة، أو لمجرد الرغبة في القتال.
في بعض الحالات قامت جماعات مسلحة معارضة للحكومة بتجنید وإلحاق أطفال بصفوفھا من مخیمات اللاجئین
ومن تجمعات سكانیة في الدول المجاورة، وكذلك من داخل سوریا نفسھا. 26 قال صبي یبلغ من العمر 17 عام اً إنھ عاد
إلى سوریا لیقاتل وھو في عمر السادسة عشرة بعد أن حضر خُطب تحض رواد المساجد على الجھاد في طرابلس
. بلبنان 27
وصفت منظمات إنسانیة وسوریون مسؤولون عن الإشراف على عودة السوریین من مخیم الزعتري للاجئین في
الأردن إلى سوریا، كیف كان على كل طفل یرغب في العودة إلى سوریا وحده أن یمثل مع والدیھ أمام رئیس المخیم
(مسؤول من وزارة الداخلیة الأردنیة) لیصف أسبابھ ولیحصل على الموافقة على رحلة العودة. ھذه العملیة، على حد
قولھم، قللت كثیراً من عدد الأطفال العائدین وحدھم إلى سوریا، بمن فیھم من عادوا للقتال. لم تقابل ھیومن رایتس
ووتش أطفالاً قالوا إنھم خططوا للعودة إلى سوریا للانضمام لصفوف الجماعات المسلحة. قال أطفال أجرینا معھم
مقابلات في تركیا إنھم انضموا للجماعات المسلحة داخل سوریا وغادروا لفترات وجیزة، ولم یتم تجنیدھم في تركیا.
25 انظر مركز توثیق الانتھاكات:
“Martyrs’ Database,” Violation Documentation Center in Syria, accessed April 25, 2014http://www.vdcsy.
info/index.php/en/martyrs.( (تمت الزیارة في 25 أبریل/نیسان 2014
26 انظر:
Taylor Luck, “As Syrian rebels’ losses mount, teenagers begin filling the ranks,” Washington Post, August 24,
2013http://www.washingtonpost.com/world/middle_east/as-syrian-rebels-losses-mount-teenagers-begin-fillingranks/
2013/08/24/2bdbdfea-0a8f-11e3-9941-6711ed662e71_story.html
(تمت الزیارة في 25 أبریل/نیسان 2014 ) فیھ وصف بتجنید الأطفال في مخیم الزعتري للاجئین في الأردن.
. 27 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع صالح، الریحانیة، تركیا، 4 أبریل/نیسان 2014
11 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
توصل تقریر مارس/آذار 2014 الصادر عن لجنة تقصي الحقائق الأممیة المستقلة بشأن سوریا إلى أن الجماعات
المسلحة الموالیة للحكومة لجأت أیضاً إلى تجنید الأطفال واستخدامھم، وذكر التقریر أن “المیلیشیات الموالیة للحكومة
سلحت واستخدمت الأطفال من أعمار 13 عاماً عند نقاط التفتیش في حلب ودرعا وطرطوس. في أكتوبر/تشرین
الأول 2013 في درعا كان أطفال تصل أعمار أصغرھم إلى 14 عاماً یتم تسلیحھم وتدریبھم من قبل اللجان
الشعبیة”. 28 لم تتمكن ھیومن رایتس ووتش من تأكید ھذه المعلومات من طرفھا لأسباب أمنیة ولاقتصار القدرة على
الوصول لسوریا، فلم نقم ببحوث في مناطق أو وسط سكان یُرجح أنھم شاركوا في جماعات مسلحة موالیة للحكومة.
قال صبي یبلغ من العمر 18 عاماً إنھ عندما كان في السادسة عشرة من عمره، حاول مسؤولون أمنیون حكومیون
. تجنیده كمخبر على زملائھ في المدرسة، لكنھ رفض 29
قوات الجبهة الإسلامية
حركة أحرار الشام الإسلامية
، قابلت ھیومن رایتس ووتش سبعة أطفال قاتلوا في صفوف أحرار الشام في سوریا منذ ینایر/كانون الثاني 2013
وقت تشكل الجماعة. كان للسبعة جمیعاً أدوار قتالیة، وقال أصغرھم إنھ انضم وھو في الخامسة عشرة من عمره.
انضم العدیدون إلى كتائب أحرار الشام بعد الخدمة أو تلقي التدریب في جماعات مسلحة أخرى، وانضم آخرون مع
أقارب أو أصدقاء. لیس من الواضح إن كانت أحرار الشام استھدفت الأطفال بالتجنید. قال البعض إن القادة لا یتحققون
من الأعمار قبل ضم المقاتلین، في حین قال آخرون إن القادة سمحوا لھم بالانضمام رغم أعمارھم الصغیرة.
ارتاد الأطفال معسكرات التدریب العسكري مع البالغین، وشاركوا في معارك، وحاربوا على الجبھات، وتلقوا رواتب
بین 7 آلاف و 15 ألف لیرة سوریة (حوالي 47 إلى 101 دولار) شھریاً. 30 قال شخص أجریت معھ مقابلة إنھ كان
یتلقى صندوقاً كل شھر من كتیبتھ، مع رابتھ، وكان یحتوي على إمدادات طعام منھا الزیت والطعام المعلب
. والحبوب 31
ریاض البالغ من العمر 17 عاماً قال إنھ انضم إلى كتیبة أبو طلحة الأنصاري التابعة لأحرار الشام في عمر 16 عاماً،
بعد ارتیاد معسكر تدریب یتبع أحرار الشام. 32 بعد المشاركة في مظاھرات معارضة للحكومة، ترك المدرسة وفر إلى
لبنان لفترة لتفادي القبض علیھ. عند عودتھ أمضى 15 یوماً في التدریب لدى أحرار الشام في أواخر 2013 . في
معسكر التدریب وكان معھداً زراعیاً سابقاً في حارم، شمالي سوریا، قال إنھ درس الشریعة والدراسات الإسلامیة
وتعلم أسالیب القتال وكیف یستخدم الأسلحة. بعد التدریب، قاتل في معارك في جبل التركمان بمحافظة اللاذقیة وفي
28 انظر:
UN Human Rights Council, “Report of the Independent International Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic,”
A/HRC/25/65. February 12,
2014,http://www.ohchr.org/EN/HRBodies/HRC/IICISyria/Pages/IndependentInternationalCommission.aspx
. (تمت الزیارة في 24 أبریل/نیسان 2014
. 29 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أیمن، الریحانیة، تركیا، 5 أبریل/نیسان 2014
. 30 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع صالح، 4 أبریل/نیسان 2014 . مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع عمر، تم حجب الموقع، 12 مارس/آذار 2014
. 31 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع صالح، 4 أبریل/نیسان 2014
. 32 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع ریاض، 5 أبریل/نیسان 2014
“قد نعيش وقد نموت” 12
ریف حلب قرب بلدة العزیزة. قال ریاض ل ھیومن رایتس ووتش إن الواجبات التي كان یتحملھا تماثل تلك المترتبة
. على المقاتلین البالغین في كتیبتھ 33
حسن، 17 عاماً، قال إن في أواخر 2013 عندما كان یبلغ من العمر 16 عاماً، أمضى شھر اً في التدریب بمعسكر
لأحرار الشام في جبال سرمدة، بمحافظة إدلب. 34 دخل معسكر التدریب بعد أن تطوع للمشاركة في معركة مع أحرار
الشام في محافظة الرقة. في المعسكر، على حد قولھ، اشتمل الجدول الیومي على الصلاة والتعالیم الدینیة والتدریب
على أسالیب القتال العسكریة، وكذلك التدریب على الأسلحة. وأثناء التدریب، كان یؤدي أیضاً مھام حراسة في
. المعسكر 35
أیمن، الذي انضم إلى أحرار الشام في سن 17 عاماً، قال ل ھیومن رایتس ووتش إن الأطفال تحت 15 عاماً ساعدوا
أحرار الشام في جلب الإمدادات إلى المقاتلین، بما في ذلك أثناء معركة شارك فیھا في راشدین، من مناطق حلب. 36
قال “[كانوا] یجلبون لنا الطعام والذخیرة لوجود قناصة ما حال دون قدرتنا على العبور. لكن [القناصة] لا یطلقون
“. النار على الأطفال 37
كتيبة التوحيد
قابلت ھیومن رایتس ووتش استشاریة نفسیة عاونت ثلاثة أطفال أعمارھم 13 و 15 عاماً، بعد أن فروا إلى تركیا،
وقالت إنھم قاتلوا جمیعاً في صفوف كتیبة التوحید في حلب. 38 قالت الاستشاریة إن أحد الأطفال، ویبلغ من العمر 15
عاماً، انضم لأن “موقف المالي كان صعب للغایة” وأن “والده كان قد مات ولیست لھ أسرة ترعاه”. طفل آخر، یبلغ
من العمر 13 عاماً، أصیب بقذیفة وھو في قاعدة للتوحید. قالت: “تم بتر ساقھ”. انضم الصبي البالغ من العمر 14
عاماً بعد أن قبضت القوات الحكومیة على والده وقتلتھ، وقد أصیب قبل خمسة أشھر في معركة. قالت الاستشاریة:
“. “أخبرني أنھ تعلم القنص وإطلاق النار [ببندقیة آلیة] 39
كذلك قابلت ھیومن رایتس ووتش صبیین قاتلا في صفوف كتیبة التوحید: أحدھما انضم إلیھا في عمر 17 عاماً في
. إدلب، والآخر في حلب، وكان یبلغ من العمر 17 عاماً بدوره 40
الجيش السوري الحر
في نوفمبر/تشرین الثاني 2012 وثقت ھیومن رایتس ووتش خدمة أطفال تبلغ أعمار أصغرھم 14 عاماً في أدوار
داعمة، وأطفال تبلغ أعمار أصغرھم 16 عاماً في أدوار قتالیة، في كتائب ناشطة في درعا وحمص وتنتمي إلى
33 السابق.
. 34 مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع حسن، تم حجب الموقع، 15 أبریل/نیسان 2014
35 السابق.
. 36 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أیمن، ریحالي، تركیا، 17 مارس/آذار 2014
37 السابق.
38 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع طبیبة، عیادة الھلال الأزرق، كلس، تركیا، 14 مارس/آذار 2014 . مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع استشاریة نفسیة، عیادة الھلال
. الأزرق، كلس، تركیا، 14 مارس/آذار 2014
39 السابق.
. 40 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع ریاض، 5 أبریل/نیسان 2014 . مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع عمار، جزیانتب، 26 مارس/آذار 2014
13 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
الجیش السوري الحر. 41 البحوث التي أجریت في ھذا التقریر تُظھر أنھ في عامي 2013 و 2014 استمرت خدمة
الأطفال كمقاتلین وفي أدوار داعمة في وحدات تزعم انتسابھا إلى الجیش السوري الحر. أصغر الداعمین للجیش
السوري الحر الذین تمت مقابلتھم كانت تبلغ أعمارھم 14 عاماً، وأصغر مقاتلین تمت مقابلتھم انضموا للقتال في سن
. 15 عام اً 42
قال الأطفال ل ھیومن رایتس ووتش إنھم انضموا إلى كتائب الجیش السوري الحر أو دعموھا في درعا وریف دمشق
وحلب وإدلب. فعل الكثیرون ھذا لأنھم كان لدیھم أقارب أو أصدقاء أو جیران في الوحدات القتالیة. وانضم آخرون
دون وجود صلات شخصیة مباشرة.
قال صبیان یبلغان من العمر 14 عاماً إنھما دعما كتائب الجیش السوري الحر في جرابلس بمحافظة حلب من خلال
نقل الإمدادات وتحمیل الذخیرة وجمع المعلومات عن تحركات قوات العدو. 43 أحمد، 14 عاماً، قال إنھ ساعد كتیبة
للجیش السوري الحر في جرابلس، وكان في صفوفھا العدید من أقاربھ، إذ كان یجلب إلیھم الطعام والأسلحة. 44
محمود، 14 عاماً، قال ل ھیومن رایتس ووتش إنھ كان یخبر كتیبة الجیش السوري الحر في بلدتھ جرابلس بتحركات
داعش، وأن داعش قامت بأسره وقاموا بضربھ ضرباً مبرحاً على فعلھ ھذا. 45 الوحدة التي كان یقدم لھا الدعم كان في
صفوفھا أقارب لھ وأصدقاء.
قابلت ھیومن رایتس ووتش 15 صبیاً وشاباً انضموا إلى كتائب الجیش السوري الحر في درعا وریف دمشق وحلب،
وھم تحت سن 18 عاماً. أفاد بعضھم بتلقي معاملة تنطوي على قدر أكبر من الرعایة والحمایة بسبب السن. قالوا إن
القادة كلفوھم بواجبات مختلفة عن المكلف بھا البالغین أو منعوھم من الذھاب للمعارك. 46 كان لآخرین نفس الواجبات
. التي یضطلع بھا الجنود البالغون، وقاتلوا على الجبھات 47
قال ثلاثة قادة من وحدات مختلفة للجیش السوري الحر ل ھیومن رایتس ووتش إن وحداتھم لا تقبل الأطفال تحت سن
18 عاماً كسیاسة عامة رسمیة. 48 لكنھم أضافوا إنھ عندما یفد أطفال تحت سن 18 عاماً متلھفون على القتال فھم لا
. یرفضونھم 49
أبو رضا، قائد كتیبة سیف لله المسلول وھي من الجماعات المقاتلة بصفوف الجیش السوري الحر في درعا، قال ل
ھیومن رایتس ووتش :
http://www.hrw.org/ar/news/2012/11/ 41 المعارضة السوریة المسلحة تستخدم الأطفال في النزاع، بیان صحفي ل ھیومن رایتس ووتش، 29
42 مقابلات ھیومن رایتس ووتش مع أحمد ومحمود، كركمیش، تركیا، 22 مارس/آذار 2014 . مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع جواد، الریحانیة، تركیا، 24 مارس/آذار
.2014
. 43 مقابلات ھیومن رایتس ووتش مع أحمد ومحمود، 22 مارس/آذار 2014
. 44 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أحمد، كركمیش، تركیا، 22 مارس/آذار 2014
. 45 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع محمود، كركمیش، تركیا، 22 مارس/آذار 2014
. 46 مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع عمر، تم حجب الموقع، 12 مارس/آذار 2014 . مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع حسن، 15 أبریل/نیسان 2014
. 47 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع مسعود، الریحانیة، تركیا، 24 مارس/آذار 2014
48 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أبو رضا ومحمد صالح، إربد، الأردن، 17 دیسمبر/كانون الأول 2013 . مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أبو مسافر، أنطاكیة، تركیا، 23
. مارس/آذار 2014
49 السابق.
“قد نعيش وقد نموت” 14
إذا كان الصبي عنیداً صعب المراس، أو إذا كان قد مات لھ أحد، نبقیھ في المعسكر. لكن سن 16 و 17 لیس
صغیراً. [إذا لم نقبلھ]، فسوف یذھب للقتال وحده. في المصادمات یكونوا في الصفوف الثانیة أو الثالثة، أو
یقومون بالإسعافات الأولیة، أو القیادة، أو تحمیل الذخیرة لمن یھاجمون. 50
محسن، 20 عاماً، ھو قائد لمجموعة صغیرة من مقاتلي الجیش السوري الحر في جرابلس. قال:
عندما شكلنا كتیبتنا، لم نفرق بین الشباب القوي والضعیف، إنما بحثنا عن الأعمال الثوریة. نقبلھم
بغض النظر عن أعمارھم. 51
صالح البالغ من العمر 17 عاماً قال إنھ انضم إلى كتیبة شھداء إدلب، وھي من الجماعات التابعة للجیش السوري
الحر، عندما كان یبلغ من العمر 15 عاماً. قال للقادة إنھ یبلغ من العمر 20 عاماً، وقال إن لا أحد طلب منھ إثبات
لسنھ. 52 لم یتلق أي تدریب رسمي، لكن قاتل في عدة معارك، منھا معركة لتحریر حارم وھي من بلدات إدلب. ظل في
. الكتیبة عدة شھور، وغادرھا عندما أصبح یبلغ من العمر 16 عاماً لینضم إلى أحرار الشام 53
حسن البالغ من العمر 17 عاماً قال إنھ انضم إلى ألویة أسد لله حمزة، من جماعات الجیش السوري الحر، ویرأسھا
زوج شقیقتھ، عندما كان یبلغ من العمر 15 عاماً. 54 قال: “في البدایة منعوني من الانضمام للمعارك لصغر سني.
حاولت لشھر آخر أن أذھب للمعارك معھم ولم یوافقوا. [لك،] بعد ھذا تركوني أذھب معھم”. قال حسن إنھ قاتل
معركتھ الأولى في حارم، بمحافظة إدلب. كان یحمل كلاشنیكوف، ودامت المعركة خمسة أیام. بعد المعركة كلفتھ
. كتیبتھ بمھمة حراسة نقطة تفتیش لیلا 55
فؤاد البالغ من العمر 18 عاماً قال إنھ انضم إلى ألویة أحفاد الرسول، من الجماعات المنتمیة إلى الجیش السوري الحر
في الغوطة الشرقیة بریف دمشق، وكان یبلغ من العمر 17 عاماً. 56 ظل مع وحدتھ لشھر ونصف لا أكثر، وقدم
الإسعافات الأولیة للمقاتلین المصابین. لم یحصل على تدریب على الأسلحة على حد قولھ. كلفت كتیبتھ المنشقین من
. الجیش الحكومي بالأدوار القتالیة، ولھذا لم یوفروا لھ تدریبات قتالیة أو واجبات قتالیة 57
مسعود البالغ من العمر 19 عاماً ھو شاب كردي من حلب، قال إنھ انضم إلى وحدة للجیش السوري الحر بھا مقاتلین
أكراد من منطقتھ بمدینة حلب وكان في عمر 17 عاماً. 58 قال: “منت قناصاً وشاركت في المعارك. شاركت في تحریر
. 50 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أبو رضا، إربد، الأردن، 17 دیسمبر/كانون الأول 2013
. 51 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع محسن، كركمیش، تركیا، 22 مارس/آذار 2014
. 52 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع صالح، تم حجب الموقع، 4 أبریل/نیسان 2014
53 السابق.
. 54 مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع حسن، 15 أبریل/نیسان 2014
55 السابق.
. 56 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع فؤاد، مخیم الزعتري للاجئین، الأردن، 15 دیسمبر/كانون الأول 2013
57 السابق.
. 58 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع مسعود، 24 مارس/آذار 2014
15 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
میدان الأشرفیة، والشیخ منصور، وبستان باشا. كنت على الخط الأمامي”. غادر مسعود سوریا لتلقي العلاج على
. إصابة جسیمة لحقت بساقھ أثناء معركة 59
سمیر البالغ من العمر 19 عاماً قال ل ھیومن رایتس ووتش إنھ انضم إلى كتیبة من كتائب الجیش السوري الحر في
سن 17 عاماً بعد أن تم القبض علیھ وتعذیبھ على ید قوات الأمن الحكومیة. قال: “بعد الإفراج عني، قررت بعد شھر
أو شھرین أن أقاتل. كان أحد أصدقائي في صفوف الجیش السوري الحر. قلت لھ أرید الانضمام والمشاركة في
المعارك”. 60 ارتاد سمیر معسكرین للتدریب العسكري وشارك في القتال. قال: “كان دوري ھو مھاجمة النقاط الأمنیة
مع المقاتلین الآخرین. كنت على الخط الأمامي، واستخدمت كلاشنیكوف.. وقمت أیضاً بحراسة نقاط أمن في اللیل مع
“. التحقق من أوراق الھویة الخاصة بالعابرین 61
إیاد البالغ من العمر 15 عاماً قال إنھ انضم إلى كتیبة حنانو، من جماعات الجیش السوري الحر في محافظة حلب،
لستة أشھر، وقد تلقى التدریب لمدة 15 یومأً في معسكر تدریب. 62 أصیب بشظایا في معركتھ الأولى في الشیخ نجار،
. وأمضى في المستشفى ثلاثة أشھر. قال إن أطفالاً آخرین في سنھ قاتلوا في الكتیبة، وكذلك طفل أصغر منھ 63
في 7 مارس/آذار 2014 أعلن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السوریة عن تنفیذه “تدریب جدید لأعضاء
الجیش السوري الحر على القانون الدولي الإنساني لوقف تجنید ومشاركة الأطفال في النزاع المسلح”. 64 بعد أیام
قلیلة، أعلن الممثل الخا ص للأمین العام للأمم المتحدة المعني بالأطفال والنزاعات المسلحة عن أن المجلس الوطني
“. السوري والجیش السوري الحر “یسعیان لمساعدة الأمم المتحدة في وقف تجنید الأطفال واستخدامھم في صفوفھم 65
الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)
توصلت ھیومن رایتس ووتش بناء على مقابلات مع أربعة من المقاتلین الأطفال في صفوف داعش ومع اثنین من
المقاتلین البالغین في داعش، وكذلك مع مدنیین في مناطق تسیطر علیھا داعش، توصلت لأن الدولة الإسلامیة في
العراق والشام قد سعت بشكل نشط إلى تجنید الأطفال، وإرسالھم إلى معسكرات التدریب العسكریة الخاصة بھا،
واستخدامھم في العملیات العسكریة، بما في ذلك تنفیذ مھام انتحاریة. البالغان اللذان تمت مقابلتھما ارتادا معسكرات
59 السابق.
. 60 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع سمیر، الریحانیة، تركیا، 24 مارس/آذار 2014
61 السابق.
. 62 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع إیاد، الریحانیة، تركیا، 24 مارس/آذار 2014
63 السابق.
64 انظر:
Syrian Coalition Condemns Assad Regime’s Assaults on Children, Calls on UN to Ensure Accountability,” National Coalition of
Syrian Revolution and Opposition Forces press statement, March 7, 2014, http://en.etilaf.org/press/syrian-coalitioncondemns-
assad-regimes-assaults-on-children-calls-on-un-to-ensure-accountability.html
.( (تمت الزیارة في 26 أبریل/نیسان 2014
65 انظر:
“Syria has Become One of the Most Dangerous Places to be a Child,” Statement by Leila Zerrougi, Special Representative of
the Secretary-General for Children and Armed Conflict, March 12, 2014,
http://childrenandarmedconflict.un.org/statement/syria-has-become-one-of-the-most-dangerous-places-to-be-a-child/
.( (تمت الزیارة في 26 أبریل/نیسان 2014
“قد نعيش وقد نموت” 16
تدریب لداعش في محافظة حلب ورصدا وجود أطفال تصل أعمار أصغرھم إلى 13 عاماً یتلقون التدریب. من بین
أربعة أطفال تمت مقابلتھم، كان أصغرھم قد بدأ القتال في عمر 15 عام اً.
أشارت المقابلات لأن داعش بدورھا جندت الأطفال في أعمار أصغر. قال قائد عسكري للجیش السوري الحر ل
ھیومن رایتس ووتش إنھ قام بأسر 30 طفلاً بین 13 و 15 عاماً قاتلوا في صفوف داعش، وحاول إعادة تأھیلھم من
خلال عزلھم في موقع ریفي وجلب قیادات دینیة إلیھم وكذلك أقارب لھم للحدیث معھم. 66 وقابل الباحثون اثنین من
موفري الخدمات الطبیة عالجا أطفال تبلغ أعمار أصغرھم 12 عاماً أصیبوا أثناء القتال في صفوف داعش. 67 أفاد
العدید ممن أجریت معھم مقابلات التفاعل مع أطفال تصل أعمارھم لسن 13 عاماً وأصغر وكانوا قد تلقوا التدریب
طرف داعش أو قاتلوا في صفوفھا.
الأطفال الأربعة الذین تمت مقابلتھم قالوا إن داعش جندتھم من خلال محافل عامة وأدوات لتشكیل العقیدة، ولیس من
خلال المجتمع المحلي أو الشبكات الأسریة. لم یكن لأي من ھؤلاء الأطفال أقارب في الوحدات. باسم البالغ من العمر
17 عاماً قال إنھ انضم في سن 16 عاماً بعد أن حضر خطب دینیة ألقاھا أعضاء في الجماعة. 68 بعض حضور خطب
في مساجد عامة، بدأ یزور مقرات داعش في سلقین لحضور دروس إضافیة عن الدین والجھاد. 69 قال ل ھیومن
رایتس ووتش إن والده دعم مشاركتھ في الجماعة وأنھ غادر بعد أن لحقت بھ إصابات جسیمة من شظایا في معركة. 70
رائد البالغ من العمر 17 عاماً قال إنھ انجذب إلى داعش رغم عدم وجود صلات شخصیة تربطھ بھذه الجماعة. 71 قال:
“عندما جاءت داعش إلى بلدتي.. أعجبني ردائھم، وكانوا وكأنھم قطیع واحد. كانت معھم أسلحة كثیرة. تحدثت إلیھم
وقررت الذھاب إلى معسكرھم التدریبي في كفر حمرة في حلب”. 72 ارتاد معسكر التدریب وھو في سن 16 عاماً.
“. قال: “قال قائد المعسكر إنھم [داعش] یفضلون الصغار. قال لي: غداً ستكون قائداً أقوى ومقاتلاً أقوى 73
أفاد الأطفال والبالغین الذین قاتلوا في صفوف داعش على السواء رؤیتھم أطفال تصل أعمارھم إلى 13 عاماً وأصغر
یمرون بنفس التدریب ویؤدون نفس الواجبات العسكریة كالتي یضطلع بھا البالغون. أفاد مقاتلان بالغان ارتادا معسكر
تدریب لداعش قرب جرابلس رؤیة أطفال في التدریب. أحمد، 20 عاماً، الذي تدرب لمدة 15 یوماً قال إن مجموعتھ
التدریبیة ضمت 200 شخص، وكان بینھم أطفال تصل أعمارھم إلى 14 و 13 عاماً وأن “العدید” من المدربین كان
یبدو أنھم تحت 18 عاماً. 74 “وسام” البالغ من العمر 22 عاماً ارتاد نفس معسكر التدریب في جبال جرابلس لمدة 45
. 66 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أبو مسافر، أنطاكیة، تركیا، 23 مارس/آذار 2014
67 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع طبیب یعمل في تل أبیض، محافظة الرقة، في تركیا، 20 مارس/آذار 2014 . مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع طبیب، عیادة الھلال
. الأزرق، كلس، تركیا، 21 مارس/آذار 2014
. 68 مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع باسم، 16 ابریل/نیسان 2014
69 السابق.
70 السابق.
. 71 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع رائد، تم حجب الموقع، 4 أبریل/نیسان 2014
72 السابق.
73 السابق.
. 74 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أحمد، كركمیش، تركیا، 20 مارس/آذار 2014
17 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
یوماً، وقال إنھ رأى أطفالاً تصل أعمارھم إلى 13 و 14 عاماً، وقدر أن 60 في المائة من المتدربین كانوا تحت سن
. 18 عام اً 75
وفي سن 16 عاماً، كان ریاض قد تدرب لمدة 15 یوماً في كفر حمرة، بحلب، مع مجموعة من 250 إلى 300
شخص، على حد قولھ. قال إن مجموعتھ كان بھا العدید من المتدربین تحت سن 18 عاماً، وبعضھم تصل أعمارھم
إلى 12 عام اً :
كان معسكر صعب للغایة. أعطونا تدریباً قاسیاً للغایة. كنا نصحو من النوم ونصلي وبعد الصلاة،
ربما في التاسعة صباحاً نؤدي التمارین الریاضیة ثم نرتاح في الحجرة، ثم دورة الشریعة، ثم
الدراسات العسكریة، ثم المزید من الشریعة وبعض الراحة ثم الصلاة.
[بین صلوات العصر والمغرب] لم یتركونا ننام، كانوا یحضرون إلى خیمتنا ویطلقون النار في
الھواء و[یرسلونا] إلى حراسة خندق. سقطنا نائمین عدة مرات في الخندق من الإرھاق الشدید. 76
عمرو، 17 عاماً، قال ل ھیومن رایتس ووتش إنھ انضم إلى كتیبة داوود ببلدتھ سرمین بمحافظة إدلب وكان في سن
الخامسة عشرة. 77 وقت انضمامھ، كانت كتیبة داوود جماعة إسلامیة مستقلة، ثم انضمت إلى داعش في أواخر
2013 ، وحتى أواخر ینایر/كانون الثاني 78.2014 قال عمرو إن وحدتھ ضمت أطفالاً تبلغ أعمار أصغرھم 15
. عام اً 79
عندما انضم إلى كتیبة داوود في سن 15 عاماً، على حد قولھ، شارك في “خلیة نائمة” تجمع المعلومات عن العملیات
الحكومیة في إدلب. قال ل ھیومن رایتس ووتش إن ثلاثة آخرین في خلیتھ كانوا في نفس عمره. 80 بعد أن قام بجمع
المعلومات لمدة ستة أشھر، اعتقلت القوات الحكومیة أعضاء مجموعتھ الآخرین. قال عمرو ل ھیومن رایتس ووتش :
لحظتھا قررت الانضمام إلى الحركة الجھادیة بشكل كامل. انضممت بشكل غیر مباشر، بحیث لا
یعرف أبي وأمي أنني انضممت إلى جماعة جھادیة مسلحة. 81
. 75 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع وسام، كركمیش، تركیا، 20 مارس/آذار 2014
. 76 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع ریاض، 4 أبریل/نیسان 2014
. 77 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع عمرو، الریحانیة، تركیا، 25 مارس/آذار 2014
78 انظر:
Aaron Y. Zelin, “Inside Baseball on Syrian Rebel Infighting,” The Washington Institute, February 7, 2014,
https://www.washingtoninstitute.org/policy-analysis/view/inside-baseball-on-syrian-rebel-infighting
.( (تمت الزیارة في 27 أبریل/نیسان 2014
. 79 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع عمرو، 25 مارس/آذار 2014
80 السابق.
. 81 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع عمرو، 25 مارس/آذار 2014
“قد نعيش وقد نموت” 18
أعطتھ الجماعة أسلحة ومعدات. قال: “حصلت على كلاشنیكوف وست وحدات ذخیرة وزي عسكري وسترة واقیة
من الرصا ص”. كما حصل على راتب 100 دولار شھریاً، في حین قال إن المقاتلین البالغین یتلقون 200 دولار
. شھری اً 82
قال عمرو ل ھیومن رایتس ووتش إن المقاتلین في وحدتھ، وبینھم أطفال، وقعوا على مھام انتحاریة. قال: “كان معھم
قائمة بالناس الذین تطوعوا للعملیات الانتحاریة. وقعت على القائمة، لكن على استحیاء، وفي النھایة، لذا كان اسمي
تسبقھ [مئات الأسماء الأخرى]”. 83 قال عمرو إنھ وقع على القائمة لأنھ أحس بضغوط اجتماعیة تلزمھ بذلك.
أبو مسافر، القائد بألویة فرسان الفرات من منبج بمحافظة حلب، قال إنھ رأى أطفالاً یقاتلون، عندما دخل في معارك
ضد داعش. قال: “كل معركة قاتلنا فیھا داعش تكون كبیرة. نحاول البقاء أحیاء، لكن عندما تنتھي المعركة وننظر إلى
“. الجثث [الخاصة بمقاتلي داعش] نرى الكثیر من الأطفال 84
قال أبو مسافر ل ھیومن رایتس ووتش إن لوائھ احتجز 30 طفلاً أعمارھم بین 13 و 15 عاماً كانوا قد قاتلوا في
صفوف داعش، وقد تم أسرھم بعد معركة مع داعش في منبج أواخر عام 2013 . قال: “عثرنا علیھم في معسكر
تدریب في منبج، وكانوا جمیعاً من منبج. احتفظنا بھم لشھرین ونصف الشھر. وضعناھم في منطقة ریفیة، لدى
“. مدرسة، وحاولنا التخلص من غسیل المخ الذي فعلتھ بھم داعش 85
قال طبیب كان یعمل في عیادة طبیة في تل أبیض بمحافظة الرقة ل ھیومن رایتس ووتش إنھ عالج طفلین أصیبا أثناء
التدریب أو الخدمة في معسكرات داعش العسكریة :
[في أغسطس/آب 2013 ] جاء طفل یبدو أنھ بین العاشرة والثانیة عشرة، كان اسمھ “أبو بكر”.
كانت یده قد قُطعت بقطعة من المعدن. تحدثنا إلى مرافقھ، وھو رجل مسلح من “داعش”، كان قد
جلبھ إلینا. قال إن الصبي كان یحرس سجنھم في تل أبیض، وكانت مھمتھ جلد السجناء.
[في نوفمبر/تشرین الثاني] جاء صبي یبلغ من العمر 14 عاماً إلى العیادة. كان یطلق النار على
حجر في معسكر التدریب عندما تطایرت شظایا الحجر وأصابتھ، وقد تشظت داخل بطنھ. جاء
برفقة نحو 10 رجال مسلحین. كانوا یرتدون جمیعاً الزي الباكستاني، سراویل قصیرة ورداء
طویل، وأغلب ثیابھم سوداء. [الصبي] أجریت لھ عملیتین، وفي المرة الثانیة جاءت مجموعة
أطفال من المعسكر لزیارتھ، وكانوا جمیعاً یرتدون نفس الزي. 86
عماد، وھو معلم سابق من الرقة، قال ل ھیومن رایتس ووتش إن في نوفمبر/تشرین الثاني 2013 دخل محكمة
إسلامیة تدیرھا داعش في المنصورة بمحافظة الرقة، وكانت منعقدة في مدرسة المنصورة الابتدائیة. 87 قال: “كان
82 السابق.
83 السابق. تم حجب ترتیبھ في القائمة لعدم كشف ھویتھ.
. 84 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أبو مسافر، 23 مارس/آذار 2014
85 السابق.
. 86 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع طبیب من تل أبیض، تركیا، 20 مارس/آذار 2013
. 87 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع أیمن، أنطاكیة، تركیا، 23 مارس/آذار 2014
19 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
الحراس ستة أطفال، یبدو أنھم بین 12 و 16 عاماً. كانوا یحملون الأسلحة ویرتدون أحزمة ناسفة”. 88 كان الأطفال
ملثمون، لكنھ خمّن أعمارھم من طبقة صوتھم ومن طولھم وطریقتھم في الحركة. 89 أفاد أربعة آخرین أجریت معھم
مقابلات رؤیة أطفال یبدو أنھم بین 13 و 16 عاماً یحرسون نقاط أمنیة في محافظة الرقة، على الطریق إلى تل أبیض،
وھي منطقة تسیطر علیھا داعش.
جبهة النصرة
تبینت ھیومن رایتس ووتش أن جبھة النصرة جندت الأطفال من خلال برامج التعلیم المدرسي الحرة، التي اشتملت
على التدریب على الأسلحة وفعالیات جماھیریة أخرى. قال أطفال قابلتھم ھیومن رایتس ووتش إن القادة لم یثنوھم
عن الانضمام للجبھة بسبب صغر سنھم. ھناك ثلاثة انضموا إلى كتائب جبھة النصرة في درعا وإدلب، قالوا إن
أصغرھم انضم إلى معسكر التدریب وھو في سن 14 عاماً. ھناك شخص یبلغ من العمر 19 عاماً انضم إلى جبھة
النصرة في حلب قال إنھ انضم إلیھا في سن 17 عام اً.
ماجد، البالغ من العمر 16 عاماً، ھو من إنخل بمحافظة درعا، وقد وصف كیف جندتھ جبھة النصرة وھو في سن 15
عاماً من خلال برنامج تعلیمي اشتمل بعد ذلك على التدریب على الأسلحة. 90 قال :
كانوا [جبھة النصرة] یقولون لنا أن نحضر ونتعلم معھم. كانوا یحضرون بسیارة ویمرون بالبیوت
لیأخذوا الأطفال. كنا نحو 60 شخصاً [بین] الثانیة عشرة… والعشرین.
علموا الأطفال قراءة القرآن، ثم دربوھم على الأسلحة. علمونا كیف نفك السلاح ونجمعھ. ثم جعلوا
ھدفنا تعلم إطلاق النار، أمام المسجد. أي شخص یصیب الھدف یحصل على مكافأة. إذا كانت
الأسرة تحتاج إلى إمدادات إضافیة على سبیل المثال، تكون ھذه ھي المكافأة. 91
مكث ماجد مع جبھة النصرة ثلاثة أشھر على حد قولھ، وشارك في عملیة عسكریة للاستیلاء على نقاط أمنیة تابعة
للحكومة حول إنخل في أواخر عام 2013 . أثناء خدمتھ العسكریة، على حد قولھ، كلفھ القادة بالانضمام لمجموعة من
. 25 مقاتلاً بینھم 7 تحت سن 18 عاماً، وكان أصغرھم یبلغ من العمر 12 عاماً تقریب اً 92
عمر، 16 عاماً، ذھب لمعسكر تدریب جبھة النصرة لأول مرة وھو في سن 14 عاماً. كان والده مقاتلاً في جبھة
النصرة. 93 قال عمر ل ھیومن رایتس ووتش إنھ انضم في سنة 2011 إلى مظاھرات خرجت من مدرستھ، وكان في
الصف السادس. 94 ثم انضم إلى مظاھرات عامة في بلدتھ سلقین بمحافظة إدلب. بعد أن ھدده الشبیحة (المیلیشیات
88 السابق.
89 السابق.
. 90 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع ماجد، مخیم الزعتري للاجئین، الأردن، دیسمبر/كانون الأول 2013
91 السابق.
92 السابق.
. 93 مقابلة استشاري ل ھیومن رایتس ووتش مع عمر، تم حجب الموقع، 12 مارس/آذار 2014
94 السابق.
“قد نعيش وقد نموت” 20
الموالیة للحكومة) بسكین في الشارع، على حد قولھ، جلبھ والده إلى مقر جبھة النصرة. 95 بعد ذلك بقلیل، خرج إلى
معسكر تدریب في الجبال بمنطقة كفر تخریم لمدة 20 یوماً، حیث قال إنھ قد تدرب معھ ثلاثة أطفال آخرین بین 12
و 17 عاماً. 96 وصف عمر جدولھ الیومي :
كنا نستیقظ في الخامسة صباحاً، نصلي ونتناول الفطور. ثم یبدأ درس عسكري عن كیفیة استخدام
الأسلحة، ثم درس دیني، ثم صلاة الظھر، ثم دروس عن كیفیة صناعة واستخدام القنابل
والألغام. 97
بعد التدریب، على حد قول عمر ل ھیومن رایتس ووتش، شارك في معركة في مطار تفتناز أواخر عام 2012 ، وفي
معركة بنقطة أمن الجازیة في سلقین، مطلع عام 2013 . وكانتا في محافظة إدلب. في معركتھ الأولى في تفتناز، قال :
[أثناء] الیومین الأولین، ترددت في الذھاب للجبھة وأحسست بالخوف. ثم جاء شیخنا لیشجعنا على
الذھاب للقتال وخطب فینا عن الجھاد، وبعد یومین ذھبت إلى جبھة القتال. 98
قال إن جبھة النصرة دفعت لھ راتب 20 ألف لیرة سوریة ( 135 دولاراً) في الشھر. 99 أما صالح فقد انضم إلى جبھة
النصرة في مارس/آذار 2014 وھو في سن 17 عاماً، وقاتل معھم معركة كسب في محافظة اللاذقیة في أبریل/نیسان
. 2014 ، وقال إنھ تلقى راتب 10 آلاف لیرة سوریة ( 68 دولاراً) بالإضافة إلى صندوق طعام شھري 100
وحدات حماية الشعب والآسايش
غطت ھیومن رایتس ووتش انتھاكات حقوق الإنسان المرتكبة في المناطق التي یسیطر علیھا الأكراد في سوریا، بما
في ذلك تجنید الأطفال واستخدامھم، في یونیو/حزیران 2014 . منذ تولي حزب الاتحاد الدیمقراطي للسلطة في
2012 ، قامت وحدات حمایة الشعب والآسایش – الذراع الشرطیة للحزب – بنشر الصبیة والفتیات في نقاط أمنیة
وقواعد في المناطق الثلاث الخاضعة لسیطرة الحزب: الجزیرة وعین العرب وعفرین.
وفي دیسمبر/كانون الأول 2013 أصدر القائد العام لحزب الاتحاد الدیمقراطي تعمیماً یحظر مشاركة الأطفال تحت
سن 18 عاماً في أعمال وحدات حمایة الشعب. ورد في التعمیم أن من یخالفونھ سیتعرضون للمحاسبة الصارمة. 101
شدد التعمیم على حظر تجنید الأطفال كما ورد في المادة 5.2 من اللوائح الداخلیة لوحدات حمایة الشعب، التي ذكرت
أن أعضاء الوحدات یجب أن تكون أعمارھم فوق 18 عام اً.
95 السابق.
96 السابق.
97 السابق.
98 السابق.
99 السابق.
. 100 مقابلة ھیومن رایتس ووتش عبر سكایب مع صالح، 4 أبریل/نیسان 2014
: 101 ریدور خلیل، تحدیث على الفیس بوك، 15 دیسمبر/كانون الأول 2013
https://www.facebook.com/groups/344020305625449/#!/Redurxelil/posts/462356670536408?stream_ref=10
21 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
قال المتحدث باسم وحدات حمایة الشعب ریدور خلیل إن الوحدات نفذت التعمیم بإبعاد 17 شخصاً تحت سن 18 عاماً
من صفوفھا العسكریة، وكلفتھم بمھام في الإعلام والتعلیم والتدریب السیاسي. في اجتماع في فبرایر/شباط 2014 قال
. خلیل إنھ لم یتم تأدیب أي من أعضاء الوحدات على خرق ما نص علیھ تعمیم دیسمبر/كانون الأول 102
كذلك تحظر لوائح الآسایش الداخلیة في المادة 7.2 انضمام الأفراد تحت سن 18 عاماً إلى قوات الشرطة. وقال كنعان
بركات – قائد الأمن الداخلي في الجزیرة ویشرف على قوات الآسایش ھناك – في 9 فبرایر/شباط 2014 إن القوات
كانت تضم أطفالاً لكن تغیرت ھذه الممارسة “قبل أربعة أو خمسة أشھر”. قال إن جمیع أعضاء الآسایش حالیاً یجب
. أن یكونوا فوق 25 عاماً ولا یوجد أطفال في صفوف القوات 103
لكن أثناء زیارة إلى الجزیرة في فبرایر/شباط 2014 تبینت ھیومن رایتس ووتش وجود أدلة على مشاركة أطفال في
وحدات حمایة الشعب والآسایش. قابل الباحثون صبیاً یبلغ من العمر 16 عاماً قال إنھ في وحدات حمایة الشعب منذ
العام السابق، وأم لطفل یبلغ من العمر 13 عاماً انضم إلى القوات في دیسمبر/كانون الأول 2013 ، وشقیق لصبي یبلغ
. من العمر 17 عاماً انضم في ینایر/كانون الثاني 2014
قال الصبي أرھات البالغ من العمر 16 عاماً ل ھیومن رایتس ووتش إنھ انضم في سن 15 عاماً بعد أن ذھب إلى
اجتماع لوحدات حمایة الشعب في مركز شبابي محلي، حیث تحدث أعضاء الوحدات إلیھ وإلى أطفال آخرین. قال:
“كانوا یتحدثون إلینا عن القضیة الكردیة ویوضحون أھمیة الدفاع عن الأمة [الكردیة]. كان انضمامنا اختیاریاً… كان
“. أبي وأمي ضد انضمامي ورفضاه لكنني أردت الانضمام 104
قال أرھات إنھ ذھب إلى قاعدة لوحدات حمایة الشعب لتسجیل اسمھ الحقیقي وعمره، وسمحت لھ الوحدات بالانضمام.
تلقى تدریباً على الأسلحة ویعمل منذ انضمامھ في نقاط أمن، وأُرسل إلى أماكن حدثت بھا انفجارات لإجراء تحقیقات
وتحریات. قال: “أذھب للمدرسة في الصباح ثم أذھب للخدمة بعدھا.”
قالت سیدة في القامشلي إن ابنھا البالغ من العمر 13 عاماً انضم إلى الوحدات في دیسمبر/كانون الأول 2013 دون
علمھا بعد أن قضي بعض الوقت في مركز شباب للحزب. 105 قال رجل كردي من عامودة إن شقیقھ البالغ من العمر
17 عاماً انضم إلى وحدات حمایة الشعب في ینایر/كانون الثاني 2014 . قال الرجل إن شقیقھ ترك البیت دون إخطار
الأسرة بنوایاه:
اختفى وراح أبوي یبحثان عنھ في كل مكان لمدة ثلاثة أیام، بما في ذلك مراكز الشرطة وفروع
الأمن، لكنھم لم یجدوه. في الیوم الرابع جاء مسؤول من الوحدات ولم یكن رفیع الرتبة، جاء إلى
بیت أبوي وأخبرھما بانضمامھ إلى وحدات حمایة الشعب. 106
. 102 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع ریدور خلیل، رمیلان، 12 فبرایر/شباط 2014
. 103 مقابلة ھیومن رایتس ووتش مع كنعان بركات، القامشلي، 9 فبرایر/شباط 2014
. 104 مقابلة ھیومن رایتس ووتش، تم حجب الاسم والمكان، 12 فبرایر/شباط 2014
. 105 مقابلة ھیومن رایتس ووتش، تم حجب الاسم، القامشلي، 12 فبرایر/شباط 2014
. 106 مقابلة ھاتفیة ل ھیومن رایتس ووتش، تم حجب الاسم، 21 مارس/آذار 2014
“قد نعيش وقد نموت” 22
كما تحدثت ھیومن رایتس ووتش إلى فتاتین، تبلغان من العمر 17 عاماً، كانتا مسلحتان وتحرسان نقطة أمنیة
للآسایش في المالكیة وقرب معبر سمیلكة (فایش خابور) الحدودي مع إقلیم كردستان العراق. قالت حارسة معبر
فایش خابور إنھا مع الآسایش منذ أكثر من عامین.
23 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
المعايير القانونية الدولية
یحظر القانون الدولي الإنساني (قوانین الحرب) والقانون الدولي لحقوق الإنسان تجنید الأطفال واستخدامھم كجنود.
البروتوكول الإضافي الثاني لاتفاقیات جنیف لسنة 1949 (البروتوكول الثاني) المنطبق أثناء النزاعات المسلحة غیر
الدولیة، یحظر على الدول والجماعات المسلحة غیر التابعة لدول تجنید الأطفال أو استخدامھم، تحت سن 15 عاماً،
في النزاعات المسلحة. في حین لیست سوریا طرفاً في البروتوكول الثاني، فإن الحظر على تجنید الأطفال تحت سن
15 عاماً واستخدامھم یعتبر حالیاً من قواعد القانون الدولي العرفي، وھو مُلزم لجمیع أطراف النزاعات المسلحة.
أقرّت الأمم المتحدة في عام 2000 البروتوكول الاختیاري لاتفاقیة حقوق الطفل بشأن اشتراك الأطفال في
المنازعات المسلحة (“البروتوكول الاختیاري”). 107 البروتوكول الاختیاري، وسوریا طرف فیھ، یرفع العتبة
المنصو ص علیھا في اتفاقیة حقوق الطفل بأن نص على أن سن 18 عاماً ھي السن الدنیا لأي تجنید أو تجنید إجباري
أو مشاركة مباشرة في الأعمال العدائیة. المادة 4 من البروتوكول تحظر أي تجنید أو استخدام للأطفال تحت سن 18
عاماً من قبل الجماعات غیر التابعة لدول: “لا یجوز أن تقوم المجموعات المسلحة المتمیزة عن القوات المسلحة لأي
“. دولة في أي ظرف من الظروف بتجنید أو استخدام الأشخا ص دون سن الثامنة عشرة في الأعمال الحربیة 108
كما یفرض البروتوكول التزامات على الحكومات بأن تتخذ “جمیع التدابیر الممكنة عملیاً لمنع ھذا التجنید والاستخدام،
“. بما في ذلك اعتماد التدابیر القانونیة اللازمة لحظر وتجریم ھذه الممارسات 109
والأفراد الذین یرتكبون انتھاكات جسیمة للقانون الدولي الإنسانیة بقصد إجرامي یتحملون مسؤولیة ارتكاب جرائم
حرب. بموجب القانون الدولي الإنساني العرفي ونظام روما المنشئ للمحكمة الجنائیة الدولیة، یعد جریمة حرب أن
یجند أعضاء في قوات مسلحة أو جماعات مسلحة غیر تابعة لدول أطفالاً تحت سن 15 عاماً، أو أن یقوموا
باستخدامھم للمشاركة بنشاط في أعمال عدائیة. 110 یوضح نظام المحكمة الجنائیة الدولیة أن المسؤولیة الجنائیة الفردیة
تمتد بما یتجاوز استخدام الأطفال في القتال المسلح. بموجب المحكمة الجنائیة الدولیة فإن جریمة الحرب الخاصة
بتجنید واستخدام الأطفال :
تغطي المشاركة المباشرة في القتال وأیضاً المشاركة الإیجابیة في الأنشطة العسكریة المرتبطة
بالقتال، مثل الاستطلاع وأعمال التخریب واستخدام الأطفال في تشتیت قوات الخصم وكمراسلین
. 54/ 107 البروتوكول الاختیاري لاتفاقیة حقوق الطفل بشأن اشتراك الأطفال في المنازعات المسلحة، تم إقراره في 25 مایو/أیار 2000 ، قرار جمعیة عامة رقم , 263
دخل حیز النفاذ في 12 فبرایر/شباط 2002 . صدقت على Annex I, 54 U.N. GAOR Supp. (No. 49) at 7, U.N. Doc. A/54/49, Vol. III (2000)
البروتوكول 155 دولة.
108 السابق.
109 السابق.
110 انظر:
Jean-Marie Henckaerts and Louise Doswald-Beck, eds., Customary International Humanitarian Law (Cambridge: International
Committee of the Red Cross (ICRC ) and Cambridge University Press, 2005), rules 136 and 156
دخل حیز النفاذ في .N. Doc.A/CONF.183/9 ( وانظر نظام روما المنشئ للمحكمة الجنائیة الدولیة، تم إقراره في 17 یولیو/تموز 1998 ، وثیقة أمم متحدة رقم: ,( 1998
.(vii) ( 2) (ھ ) و 8 (xxvi) ( 2) (ب ) 1 یولیو/تموز 2002 . مواد 8
“قد نعيش وقد نموت” 24
أو في النقاط الأمنیة العسكریة… واستخدام الأطفال في الدعم المباشر من قبیل العمل كناقلین
للإمدادات إلى الخطوط الأمامیة، أو الأنشطة على الخطوط الأمامیة نفسھا. 111
قبیل تصدیق سوریا على البروتوكول الاختیاري في أكتوبر/تشرین الأول 2003 تبنت تدابیر للالتزام بالمعاھدة. في
30 یونیو/حزیران 2013 فعلت الحكومة قانون رقم 11 لعام 2013 الذي یجرم جمیع أشكال التجنید والاستخدام
للأطفال تحت سن 18 عاماً من قبل القوات المسلحة والجماعات المسلحة غیر التابعة للدولة، بما في ذلك المشاركة في
القتال المباشر، وحمل الأسلحة والمعدات والذخائر ونقلھا، وزرع المتفجرات والحراسة في نقاط التفتیش أو
الاضطلاع بأعمال مراقبة أو استطلاع، أو العمل على تشتیت قوات الخصم أو اتخاذ الأطفال كدروع بشریة أو
. المعاونة أو الخدمة للجناة بأي شكل من الأشكال 112
111 انظر:
Michael Cottier, in Commentary on the Rome Statute of the International Criminal Court: Observers’ Notes, Article by Article,
Otto Triffterer, ed., (Baden-Baden: Nomos Verlagsgesellschaft (2nd ed.), 2008, p. 471.
112 انظر:
H. Sabbagh, “President al-Assad issues law on penalties for involving children in combat activities,” Syrian Arab News
Agency (SANA), June 30, 2013, http://sana.sy/eng/21/2013/06/30/490101.htm .( (تمت الزیارة في 25 أبریل/نیسان 2014
25 هيومن رايتس ووتش يونيو/حزيران 2014
شكر وتنويه
أجرت بحوث ھذا التقریر وكتبتھ بریاناكا موتابارثي الباحثة في قسم حقوق الطفل في ھیومن رایتس ووتش. أسھمت
في بحوث التقریر وحررتھ زاما كورسن-نیف مدیرة قسم حقوق الطفل. ووفر مساعدات بحثیة مھمة الاستشاري أ. أ.،
في سوریا وتركیا. كما شارك في كتابة محتوى عن مشاركة الأطفال الجماعات الكردیة المسلحة وقوات الشرطة
الكردیة كل من فرید آبراھامز المستشار الخا ص ل ھیومن رایتس ووتش، ولمى فقیھ باحثة سوریا ولبنان. راجع
التقریر كل من جو بیكر من قسم حقوق الطفل وندیم حوري ولمى فقیھ من قسم الشرق الأوسط وشمال أفریقیا. قدم
المراجعة القانونیة جیمس روس مدیر قسم الشؤون القانونیة والسیاسات. وراجع التقریر من قسم البرامج دانیال ھیس،
محرر أول بقسم البرامج. قدمت دیانا سمعان مساعدة البحوث بقسم الشرق الأوسط وشمال أفریقیا ومتدربات في القسم
مساعدات بحثیة قیّمة.
اضطلعت بالإنتاج وتنسیق إنتاج التقریر بینیفا دیفیس، المنسقة بقسم حقوق الطفل. وأعد التقریر للطباعة والنشر كل
من غرایس تشوي مدیرة المطبوعات وكاثي میلز أخصائیة النشر وفیتزروي ھوبكنز المدیر الإداري.
نتقدم بالشكر لكل الأطفال والبالغین الذین أطلعونا على تجاربھم، وكذلك للسوریین الذین ساعدونا في البحوث.
hrw.org