قذائف تركية تتساقط قرب قاعدة أمريكية وكنيسة في ريف القامشلي

محافظة الحسكة: سقطت عدة قذائف مدفعية قرب القاعدة الأمريكية على سد مزكفت شمال شرق القحطانية التابعة للقامشلي.
كما سقطت قذائف قرب كنيسة مار جرجس للسريان المسيحيين في قرية محركان، وقرية اومريك في ريف القحطانية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وكان المرصد السوري قد وثق استشهاد طفلة وإصابة 11 مواطنا غالبيتهم من النساء والأطفال، نتيجة القصف التركي على قرى القامشلي.
كما أصيب عنصرين من قوات النظام، نتيجة القصف على مواقع عسكرية  في قرية القرمانية بريف الدرباسية.
وتعرضت 22 قرية وبلدة لقصف مباشر من قبل القوات التركية المتمركزة داخل الأراضي التركية، وموقعين عسكريين، ليرتفع عدد النقاط التي تعرضت للقصف البري إلى 24.
وفي التفاصيل: فقد تعرضت 6 مناطق وقرى بعضها تتمركز حولها قوات النظام بريف الدرباسية، وهي: كربشك وبيركنيس وشيريك وملك وقنيطرة وخانكي
كما تعرض 3 قرى في ريف عامودا الغربي هي: جرنك وشوركي وتل حمدون، و8 قرى بريف القحطانية هي: شلهومية وكرديم وكيل حسناك وتل جهان وروتان وزور آفا وتل بشك وملا عباس.
وتعرضت قرى تل زيوان وسيكركا شمال شرق القامشلي، إضافة إلى الأطراف الشمالية لإحياء قناة سويس وجرنك والحزام الشمالي في القامشلي.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، اليوم، استهداف جوي من قبل “طيران مسيّر” تركي على مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشمال شرق سورية، حيث استهدفت مسيّرة تركية محيط مشفى “كوفيد” التابع للأمم المتحدة في محيط مدينة القامشلي بمحافظة الحسكة، أتبعته بضربة جوية أخرى على المنطقة ذاتها، الأمر الذي أدى لمقتل 4 أشخاص لم تعرف هويتهم إلى الآن، وسط معلومات عن قتلى آخرين، يذكر أن المنطقة المستهدفة تضم سوق هال ومنازل مدنيين ومحطة محروقات.