قذائف تستهدف العاصمة وقتلى من تنظم “الدولة الإسلامية” في قصف لطائرات حربية على ريف حلب

محافظة دمشق- المرصد السوري لحقوق الانسان:: سقطت بعد منتصف ليل الاحد- الاثنين قذيفة على منطقة في حي عش الورور عند أطراف العاصمة، والذي يقطنه غالبية من المواطنين من الطائفة العلوية، دون أنباء عن إصابات.

 

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: سقطت صباح اليوم عدة قذائف اطلقتها الكتائب المقاتلة على مناطق سيطرة قوات النظام في حي الخالدية وشارع النيل، دون انباء عن اصابات، كذلك سقطت عدة قذائف بعد منتصف ليل الاحد- الاثنين، اطلقتها الكتائب المقاتلة على مناطق سيطرة قوات النظام في حي الاعظمية بمدينة حلب، ما ادى لسقوط جرحى، أيضاً سقط بعد منتصف ليل أمس صاروخان يعتقد أنهما من نوع أرض- أرض، أطلقتهما قوات النظام على مناطق في حيي الصاخور والعامرية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في أطراف حي سيف الدولة، ترافق مع قصف قوات النظام بعدة صواريخ على مناطق الاشتباك، في حين قصفت طائرات تابعة للتحالف الدولي بعد منتصف ليل امس تمركزات لتنظيم “الدولة الاسلامية” في بلدة صوران، بريف حلب الشمالي، ما ادى لمقتل خمس عناصر من التنظيم، كذلك استهدفت طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي بعدة ضربات رتلاً لتنظيم “الدولة الاسلامية” في منطقة اخترين، ومعلومات عن قتلى وجرحى في صفوف عناصر التنظيم، كما دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بمحيط قريتي باشكوي وحندرات وفي منطقة البريج بمدخل حلب الشمالي الشرقي، بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجبهة أنصار الدين من طرف، وقوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، كذلك دارت بعد منتصف ليل أمس بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني، ولواء القدس الفلسطيني من جهة، والكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة انصار الدين من جهة أخرى، في محيط تلة خانطومان جنوب حلب.