المرصد السوري لحقوق الانسان

قسد تطالب نازحين في الشحيل بضرورة إخلاء منازل يقطنوها بغية تحويلها إلى مقرات عسكرية

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن دورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية أبلغت عوائل نازحة إلى بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، بضرورة إخلاء المنازل التي يقطنوها قرب قوس بلدية الشحيل، بغية تحويلها إلى مقرات عسكرية وأعطتهم مهلة لذلك، يشار إلى أن العوائل التي تسكن تلك المنازل نازحين من مدينة الميادين شرقي دير الزور وبينهم عائلة نازحة من مدينة داريا بريف دمشق، كما أن المنازل المراد تحويلها لمقرات عسكرية تعود ملكيتها إلى عائلة “م” وهم مهاجرون خارج البلاد بعضهم في تركيا وبعضهم الآخر في دول الخليج العربي.
ونشر المرصد السوري في 24 أيار الفائت، أن دورية تابعة لقوى الأمن الداخلي “الأسايش” وقوات سوريا الديمقراطية داهمت لجنة الخدمات التابعة لمجلس ديرالزور المدني واعتقلت مسؤول مالية الخدمات، ومن ثم حاول عناصر الدورية اعتقال مسؤول لجنة الاقتصاد ومدير مديرية الطاقة، في مجلس دير الزور المدني، دون أن يتمكنوا بسبب التفاف أبناء عشيرة البكارة المقيمين في المنطقة ومنع عناصر الدورية من اعتقالهما، على خلفية الحادثة، قام أبناء عشيرة البكارة بإغلاق دوائر المجلس المدني في منطقة المعامل شمال مدينة ديرالزور ولاتزال المنطقة تشهد توتر بين أبناء عشيرة البكارة وقوات سوريا الديمقراطية والأسايش.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول