قصف بأكثر من 120 قذيفة تستهدف مناطق في مدينة حلب وتخلف 6 شهداء وقصف جوي مكثف على ريفها

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الإنسان::  ألقى الطيران المروحي صباح اليوم برميلين متفجرين على اماكن في منطقة الملاح، دون أنباء عن خسائر بشرية، فيما قصفت طائرات حربية مناطق في بلدة المنصورة بريف حلب الغربي، ولم ترد انباء عن إصابات، كذلك سقطت أكثر من 120 قذيفة محلية الصنع وأسطوانة متفجرة أطلقتها الفصائل السلامية والمقاتلة منذ ما بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس على مناطق سيطرة قوات النظام، في أحياء الخالدية وشارع النيل والموكامبو والأشرفية ومحور شيحان، ما أدى لاستشهاد 6 مواطنين بينهم طفلة ومواطنة واثنان لا يزالان مجهولا الهوية في حيي الخالدية وشارع النيل، وسقوط عدد من الجرحى،  في حين نفذت طائرات حربية صباح اليوم عدة غارات على مناطق في بلدتي عندان وكفرحمرة ومنطقة اسيا، بريف حلب الشمالي والشمالي الغربي، ما أدى لاستشهاد شخص وسقوط جرحى، كما استهدفت الفصائل الإسلامية بصاروخ موجه صباح اليوم جرافة لقوات النظام في منطقة الملاح شمال حلب، ما أدى لإعطابها، فيما نفذت طائرات حربية عدة غارات على مناطق في طريق الكاستيلو ومنطقة الملاح شمال حلب، ومناطق أخرى في حي الراشدين غرب حلب، بعد منتصف ليل أمس، أيضاً قصفت طائرات حربية بعد منتصف ليل أمس مناطق في بلدتي خلصة وخان طومان ومنطقة ايكاردا، بريف حلب الجنوبي، ومناطق أخرى في بلدات كفرجوم وكفرناها وخان العسل و اورم الكبرى وجمعية الاندلس وجمعية زهرة المدائن وجمعية الرضوان وجمعية الأرمن بريف حلب الغربي، ولم ترد أنباء عن إصابات، كذلك فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بلدة بيانون بريف حلب الشمالي، بعد منتصف ليل أمس ما أدى لنشوب حرائق في الاراضي الزراعية المحيطة بالبلدة.

 

على صعيد متصل سقطت بعد منتصف ليل أمس قذائف على مناطق سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف حلب الشمالي، قالت مصادر أن “القوات التركية” أطلقتها، ترافقت مع استمرار الاشتباكات بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة، وعناصر التنظيم من جهة أخرى، في عدة محاور من المنطقة حيث سيطرة الفصائل على مزارع شاهين وتل أحمر والراغبية والشعبانية، بالتزامن مع اشتباكات في محيط قرية إكدة في الريف ذاته، بينما استشهد طفل ورجل جراء قصف طائرات حربية لمناطق في بلدة حريتان بريف حلب الشمالي بعد منتصف ليل أمس.

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن ما لا يقل عن 12 عنصراً من تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا خلال قصف طائرات التحالف الدولي واشتباكات مع قوات سوريا الديمقراطية بقرية قناة الشيخ طباش الواقعة عند الأطراف الجنوبية الغربية لمدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، ليرتفع إلى 458 على الأقل عدد عناصر التنظيم الذين قتلوا منذ بدء الهجوم على منطقة منبج في الـ 31 من شهر أيار / مايو الفائت من قبل قوات سوريا الديمقراطية، فيما تستمر الاشتباكات بين الطرفين، في محيط مدينة منبج، بالتزامن مع تحليق لطائرات التحالف وتنفيذها ضربات مستهدفة مواقع وتمركزات للتنظيم في المدينة، وأطرافها وريفها، في محاولة من قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بالتحالف تضييق الخناق أكثر على عناصر التنظيم داخل المدينة.