قصف جوي روسي على منطقة “بوتين – أردوغان”

53

محافظة إدلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، تنفيذ المقاتلات الروسية لنحو 3 غارات جوية على قرية البارة في جبل الزاوية، صباحًا، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر البشرية، تزامن ذلك مع قصف صاروخي طال مناطق متفرقة من جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن الطائرات الحربية الروسية عاودت قصف منطقة “خفض التصعيد”، حيث استهدفت بـ 8 غارات محيط البارة بجبل الزاوية وأطراف قرية مجدليا بريف إدلب الجنوبي الشرقي بالقرب من نقاط عسكرية تركية.

وكان المرصد السوري قد رصد، صباح الأمس، تنفيذ غارات على محيط بلدة البارة بجبل الزاوية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وقصفت الطائرات الحربية الروسية، أمس الأول، بـ8 غارات منطقة “خفض التصعيد”، توزعت 5 على  تلال كبانة بريف اللاذقية، و3 على محيط الفطيرة بريف إدلب الجنوبي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

وبذلك يرتفع إلى أكثر من 70 تعداد الضربات الجوية الروسية على مواقع وتجمعات عسكرية ومدنية في منطقة “خفض التصعيد” منذ مطلع آب الجاري، توزعت على كل من ريف إدلب وحماة واللاذقية.