قصف جوي مكثف على مناطق في ريفي إدلب واللاذقية واستمرار الاشتباكات في محيط كفريا والفوعة

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: استمرت الاشتباكات العنيفة، بين قوات الدفاع الوطني واللجان المسلحة الموالية للنظام والتي يشرف على تدريبها قادة مجموعات من حزب الله اللبناني من جهة، والفصائل الإسلامية وجبهة النصرة(تنظيم القاعدة في بلاد الشام)  من جهة أخرى في محيط بلدتي الفوعة وكفريا، اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية والمحاصرتين من قبل الاخير، ما ادى لاستشهاد ما لا يقل عن 5 مقاتلين من الفصائل الاسلامية، وسط تنفيذ الطيران الحربي عدة غارات على اماكن في الاراضي الزراعية بين بلدة تفتناز ومنطقة الصواغية التي تعد امتداداً لبلدة الفوعة، ومناطق اخرى في بلدات معرتمصرين ورزدنا وطعوم بريف ادلب الشمالي، في حين نفذ الطيران الحربي غارة على مناطق في قرية تل عاس بريف ادلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن اصابات، كذلك استشهد وجرح عدة مواطنين من عائلة واحدة جراء قصف للطيران الحربي على قرية كفرموس بريف إدلب الجنوبي.

 

محافظة اللاذقية – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: نفذ الطيران الحربي 4 غارات على الأقل على مناطق في جبلي الأكراد والتركمان في ريف اللاذقية الشمالي، ما أدى لأضرار مادية، دون أنباء عن خسائر بشرية.