قصف جوي يستهدف مدينة الرقة واشتباكات على محاور في الضفاف الجنوبية والشمالية لنهر الفرات بالريف الغربي للرقة

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تجددت الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بالقوات الخاصة الأمريكية من جانب، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جانب آخر، على محاور في محيط منطقة الخاتونية الواقعة في الريف الغربي لمدينة الرقة، عند الضفاف الشمالية لنهر الفرات، حيث تحاول قوات عملية “غضب الفرات” تحقيق مزيد من التقدم نحو مدينة الرقة من المحور الغربي للمدينة، فيما تستمر الاشتباكات بين طرفي الاشتباك على محاور في جنوب بلدة المنصورة وقرية هنيدة ريف الطبقة الشرقي عند الضفاف الجنوبية لنهر الفرات، فيما تتزامن الاشتباكات مع قصف متبادل بين طرفي القتال، وتحليق لطائرات التحالف في سماء المنطقة، واستهدافها مواقع للتنظيم ومناطق سيطرته، بينما تعرضت مناطق في مدينة الرقة لقصف جوي من طائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، بالتزامن مع قصف مكثف من قوات عملية “غضب الفرات”، على مناطق في المدينة التي تعد المعقل الرئيسي لتنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا، بالتزامن مع فتح الطائرات الحربية نيران رشاشاتها مستهدفة مناطق في محيط الفرقة 17 بشمال مدينة الرقة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية