قصف روسي كثيف لمناطق سيطرة داعش بريف حماة الشرقي

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء الأحد، إن الطيران الروسي استهدف مناطق سيطرة تنظيم داعش الإرهابي في ريف حماة الشرقي.

وقال في بيان: “تعرضت مناطق في بلدة مورك ومحيطها بالريف الشمالي لحماة، لقصف بعدد من القذائف الصاروخية من قبل قوات النظام، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية”.

وتابع: “في حين نفذت عدة طائرات حربية يرجح أنها روسية بشكل متزامن عشرات الضربات على مناطق في بلدة عقيربات والقرى التي لا زال تنظيم داعش يسيطر عليها في الريف الشرقي لحماة، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر التنظيم من جهة أخرى، على محاور في الريف الشرقي لمدينة سلمية”.

وتأتي الاشتباكات في محاولة من قوات النظام تحقيق مزيد من التقدم في المنطقة، عقب تمكنها من السيطرة على 3 قرى الأحد، فيما تترافق الاشتباكات مع استهدافات متبادلة على محاور القتال بين الطرفين، وسط قصف لقوات النظام بشكل مكثف على مناطق التنظيم ومواقعه في المنطقة، ومعلومات عن خسائر بشرية مؤكدة في صفوف طرفي القتال.

المصدر: الفجر