المرصد السوري لحقوق الانسان
المرصد السوري لحقوق الإنسان

قصف صاروخي على جرجناز قرب النقطة التركية يقتل 4 أطفال ومواطنات ويرفع لـ 110 تعداد الشهداء والقتلى خلال نحو 40 يوماً من تطبيق اتفاق بوتين – أردوغان

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان دوي انفجارات عنيفة في القطاع الشرقي من ريف معرة النعمان، ضمن القطاع الجنوبي من ريف إدلب، والواقعة إلى الغرب من نقطة المراقبة التركية، وعلم المرصد السوري أن الانفجارات ناجمة عن خرق جديد للهدنة الروسية – التركية، تمثل بقصف من قبل قوات النظام طال مناطق في بلدة جرجناز بعدد من الصواريخ، ما تسبب بوقوع شهداء وجرحى، حيث رصد المرصد السوري استشهاد طفلين ومواطنتين على الأقل، إضافة لوجود جرحى تعرضوا لإصابات بليغة من ضمنهم أطفال، ما يرشح عدد الشهداء للارتفاع، ليرتفع بذلك إلى 110 تعداد الشهداء المدنيين ومن قضى من المقاتلين وقتلى قوات النظام والمسلحين الموالين لها منذ الـ 17 من أيلول / سبتمبر من العام الجاري 2018، تاريخ تطبيق اتفاق بوتين – أردوغان حول المنطقة العازلة، حيث وثق المرصد السوري استشهاد مواطنتين اثنتين وطفلين اثنين في القصف الصاروخي من قبل قوات النظام على بلدة جرجناز في ريف إدلب، وسيدة وطفلها استشهدا في قصف لقوات النظام على قرية قطرة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، وطفل استشهد في قصف لقوات النظام على قرية بابولين بريف إدلب، و9 أشخاص استشهدوا جراء القصف من قبل قوات النظام على بلدة جرجناز ومحيطها، و7 مواطنين على الأقل بينهم 3 أطفال و3 مواطنات، جراء القصف الذي طال قرية الرفة، وطفلة استشهدت بقصف على كفرحمرة في الـ 24 من شهر تشرين الأول الفائت، كما استشهد 3 مواطنين في قصف من قبل الفصائل على مناطق في أطراف المنطقة منزوعة السلاح ضمن مدينة حلب، كذلك وثق المرصد السوري 37 مقاتلاً قضوا في ظروف مختلفة ضمن المنطقة منزوعة السلاح منذ اتفاق بوتين – أردوغان، من ضمنهم 5 مقاتلين “جهاديين” و23 مقاتلاً من جيش العزة قضوا خلال الكمائن والاشتباكات بينهم قيادي على الأقل، قضوا في كمائن وهجمات لقوات النظام بريف حماة الشمالي، فيما وثق المرصد السوري 46 من قتلى من قوات النظام وحلفائها ممن قتلوا ضمن المنطقة منزوعة السلاح في أرياف حماة واللاذقية وإدلب وحلب، خلال عمليات قصف واستهدافات واشتباكات مع الفصائل في شهر كامل.

المرصد السوري نشر قبل ساعات أنه تتواصل الخروقات ضمن مناطق الهدنة التركية – الروسية والمنطقة منزوعة السلاح، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استهداف قوات النظام صباح اليوم السبت بقذائف مدافعها ورشاشاتها الثقيلة أماكن في قرية تل الصخر وبلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي، وأماكن أخرى في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، بالتزامن مع استهداف ليلية طالت مناطق أم جلال واللويبدة وتل خزنة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، واستهداف بالقذائف والرشاشات من قبل قوات النظام طال مناطق في جبلي الأكراد والتركمان، كذلك رصد المرصد السوري قصفاً من قبل قوات النظام استهدف مناطق في قرية التينة الواقعة في القطاع الشرقي من ريف إدلب، كذلك كانت قوات النظام استهدفت مناطق في ضاحية الراشدين وأماكن في منطقة المنصورة في غرب مدينة حلب، كما كان المرصد السوري نشر مساء أمس الجمعة، أنه رصد استهداف الفصائل المقاتلة والإسلامية، مواقع تواجد قوات النظام في منطقة قلعة شلف في جبال اللاذقية الشمالية الشرقية، فيما تشهد المنطقة حالة استنفار من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، خشية تنفيذ هجوم من قبل الفصائل في المنطقة، فيما استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مناطق في بلدة اللطامنة وأطرافها، في حين أصيب طفلان اثنان جراء انفجار قنبلة لم تكن قد انفجرت سابقاً بريف حماة الشمالي، ونشر المرصد السوري قبل ساعات أنه رصد عمليات قصف مدفعي من قبل قوات النظام، طالت مناطق سريان الهدنة الروسية – التركية، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان قصفاً من قبل قوات النظام طال مناطق في بلدة اللطامنة في القطاع الشمالي من ريف حماة، بالتزامن مع قصف طال مناطق في قرية لحايا في الريف ذاته، وسط تحليق لطائرات استطلاع يعتقد أنها روسية، كما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة الخوين في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، فيما استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مناطق في جبل الأكراد، دون ورود معلومات عن إصابات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول