قصف صاروخي متبادل بين القوات التركية وقوات مجلس منبج العسكري شرقي حلب ومقتل عنصر بـ “أحرار الشام” بمحاولة تسلل

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفًا صاروخيًا بعشرات القذائف نفذته القوات التركية وفصائل “الجيش الوطني” على 6 قرى آهلة بالسكان بريف مدينة منبج الشمالي، لترد قوات “مجلس منبج العسكري” التابعة لقسد وتستهدف قرى عرب حسن والبلدق والمغاير بريف مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، في حين، قتل عنصر من حركة “أحرار الشام” الإسلامية خلال محاولته التسلل على إحدى النقاط العسكرية على أطراف قرية عرب حسن بريف جرابلس المتاخم لريف منبج، بالتزامن مع استمرار القصف المتبادل بين الطرفين حتى اللحظة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار يوم أمس إلى سقوط عدة قذائف صاروخية ومدفعية على أطراف قريتي حزوان والشيخ عولان ضمن مناطق سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها، مصدر القصف مناطق سيطرة قوات النظام ومجلس الباب العسكري التابع لـ”قسد”
وفي سياق ذلك، قصفت القوات التركية والفصائل الموالية لها بالمدفعية الثقيلة مواقع ضمن مناطق سيطرة النظام السوري ومجلس الباب العسكري.