قصف عنيف لقوات النظام يطال أطراف دوما وحرستا وما بينهما بنحو 115 قذيفة وعناصرها يتقدمون مع المسلحين الموالين لها في مزرعتين في الغوطة الشرقية

25

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تواصل قوات النظام قصفها الصاروخي المكثف على غوطة دمشق الشرقية، إذ ارتفع إلى 112 على الأقل عدد القذائف التي أطلقتها قوات النظام منذ صباح اليوم على مناطق في مدينة دوما وأطرافها والبساتين الواصلة بين دوما وحرستا، كما سقطت قذيفتان اثنتان على أماكن في بلدة بيت سوى، أسفرت عن سقوط جرحى بينهم طفل، بينما نفذت طائرات حربية مزيد من الضربات على الغوطة الشرقية، حيث ارتفع إلى نحو 15 عدد الغارات التي استهدفت مناطق في مدينة حرستا وأطرافها منذ صباح اليوم، كما استهدف الطيران الحربي بعدة غارات أماكن في بلدات أوتايا والنشابية وحزرما بمنطقة المرج، في حين تتواصل الاشتباكات بوتيرة عنيفة على محاور في البساتين الواصلة بين دوما وحرستا، بين جيش الإسلام وحركة أحرار الشام الإسلامية من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، حيث يحاول الأخير تحقيق تقدم في المنطقة بتمهيد صاروخي مكثف، كذلك رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان اشتباكات عنيفة تدور بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وجيش الإسلام من جهة أخرى، على أماكن في محور حزرما بمنطقة المرج في غوطة دمشق الشرقية، ترافقت مع عمليات قصف واستهدافات متبادلة على محاور القتال بين الجانبين، في حين تمكنت قوات النظام من التقدم والسيطرة على مزرعتين كان يسيطر عليهما جيش الإسلام في المنطقة الواقعة بين بلدتي الزريقية وحزرما

وكان المرصد السوري نشر منذ ساعات، أنه تجدد القصف المدفعي من قبل قوات النظام على مستهدفاً مناطق في غوطة دمشق الشرقية، ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استهداف قوات النظام بنحو 10 صواريخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض مناطق في مدينة حرستا، في حين نفذت الطائرات الحربية 10 غارات على مناطق في مدينة حرستا، في حين استهدفت الطائرات الحربية 6 غارات على مناطق في مدينة عربين ما تسبب باستشهاد شخصين اثنين وإصابة 10 آخرين بجراح متفاوتة الخطورة، كما علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 7 مواطنين أصيبوا جراء قصف من قبل قوات النظام على مناطق في قرية حوش الصالحية بمنطقة المرج، كذلك قصفت قوات النظام مناطق في بلدة النشابية بصاروخ يعتقد أنه من نوع أرض – أرض وقذيفة مدفعية، في حين كانت قوات النظام قصفت فجر اليوم مناطق في مدينة دوما، ما تسبب بإصابة 21 شخصاً على الأقل بينهم 6 أطفال و6 مواطنات، إذ نشر المرصد صباح اليوم أن 9 صواريخ أطلقتها قوات النظام سقطت قبيل الساعة السادسة من صباح اليوم الاثنين الـ 22 من كانون الثاني / يناير الجاري من العام 2018، على مدينة دوما، ما تسبب بوقوع عدد كبير من الإصابات، حيث وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان 21 شخصاً على الأقل بينهم أطفال ومواطنات، ممن أصيبوا في القصف، واتهمت مصادر طبية وأهلية قوات النظام باستخدام غازات في القصف تسبب بوقوع حالات اختناق في الأماكن التي سقطت عليها القذائف، كما لوحظ انتشار رائحة كريهة بعد عملية القصف، قالت المصادر ذاتها أنها ناجمة عن القصف الصاروخي على المدينة، ومع استشهاد مزيد من المدنيين يرتفع إلى 221 مدني بينهم 57 طفلاً و40 مواطنة ممن قضوا منذ يوم الجمعة الـ 29 من شهر كانون الأول / ديسمبر من العام الفائت 2017، جراء استهداف الغوطة الشرقية بمئات الغارات ومئات الضربات المدفعية والصاروخية، والشهداء هم 131 مواطناً بينهم 41 طفلاً و31 مواطنة وممرض استشهدوا في غارات للطائرات الحربية على مناطق في مدينة حرستا التي تسيطر عليها حركة أحرار الشام الإسلامية وغارات على بلدة مديرا ومدن سقبا وعربين ودوما وحمورية، و90 مواطناً بينهم 16 طفلاً و9 مواطنات وممرضان استشهدوا في قصف مدفعي وصاروخي طال مناطق في بلدة بيت سوى ومدينة حرستا ومدن حمورية ودوما وعربين وبلدات كفربطنا والنشابية وأوتايا ومسرابا