قصف متبادل بين فصائل “الفتح المبين” وقوات النظام على محاور عدة ضمن منطقة “خفض التصعيد”

رصد نشطاء المرصد السوري قصفاً برياً بصاروخ أرض- أرض، من قبل القوات الروسية استهدف قرية قلب لوزة في جبل السماق الغربي بريف إدلب. دون ورود معلومات عن خسائر بشرية و حجم الأضرار المادية حتى الآن.
على صعيد متصل، نفذت قوات النظام قصفاً برياً بالمدفعية الثقيلة قرى وبلدات الفطيرة و فليفل و سفوهن بجبل الزاوية جنوب إدلب. دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
كما تجدد القصف المتبادل بين فصائل الفتح المبين وقوات النظام على محاور المشاريع بسهل الغاب غربي حماة، وسط تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية في سماء جبل الزاوية وسهل الغاب وجبل الأكراد.
وكان نشطاء المرصد السوري قد أفادوا، أمس، بأن فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” استهدفت مواقع وتجمعات لقوات النظام بالمدفعية والرشاشات على محور قبتان الجبل بريف حلب الغربي، مما أدى لإصابة عنصرين بجروح متفاوتة، يتزامن ذلك مع تحليق مكثف للطيران الحربي الروسي في سماء ريف حلب الشمالي.