قصف متواصل على حي الشيخ مقصود بمدينة حلب واشتباكات في محيط الحي

لا يزال قصف الفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفرقة 16 ومقاتلين قوقازيين بقيادة صلاح الدين الشيشاني مستمراً على حي الشيخ مقصود في مدينة حلب، والذي يقطنه نحو 40 ألف مواطن غالبيتهم من المواطنين الكرد، بالإضافة لأكثر من 30 ألف نازح من مناطق مختلفة، واتهمت مصادر قيادية كردية وأطباء في حي الشيخ مقصود خلال حديث مع نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في الحي، اتهموا الفصائل باستخدام غازات في القصف بجرار الغاز على الحي، وأضافوا بأن القصف نجم عنه انبعاث دخان ذو لون أصفر ورائحة كريهة، ولم ترد معلومات إلى الآن عن الخسائر البشرية جراء هذا القصف، جدي بالذكر أن ي الشيخ مقصود شهد أمس الأول قصفاً مكثفاً بعشرات القذائف استهدفت الحي، ما أسفر عن استشهاد 16 مواطناً بينهم 9 أطفال و5 مواطنات وفتى، إضافة لإصابة نحو 40 آخرين بجراح.

على صعيد متصل تدور اشتباكات عنيفة بين وحدات حماية الشعب الكردي من جهة، والفصائل الاسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة اخرى، في منطقة الشقيف بمدينة حلب، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.