قصف مكثف لقوات النظام وطائراتها على عدة مناطق بمحافظة درعا واشتباكات متجددة في ريفها الغربي

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في بلدتي داعل وسملين بريف درعا، بينما جددت قوات النظام قصفها لأماكن في مدينة إنخل، عقبه إلقاء الطيران المروحي المزيد من البراميل المتفجرة على مناطق في المدينة ما أدى لأضرار مادية، دون أنباء عن إصابات، بالتزامن مع اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، بالقرب من اللواء 15 في الجهة الشرقية لمدينة إنخل، فيما قصف الطيران المروحي بأكثر من عشرة براميل متفجرة مناطق في بلدتي النعيمة وأم المياذن ومناطق أخرى في تل عنتر شمال بلدة كفرشمس، أيضاً ألقى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة على مناطق في أطراف بلدتي الغارية الشرقية والغربية، كذلك تستمر الاشتباكات بين لواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة، وجبهة النصرة(تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الإسلامية من جهة أخرى، في محيط منطقتي العلان وسحم الجولان بريف درعا الغربي، ما أدى لمصرع عنصرين من جبهة النصرة ومعلومات مؤكدة عم خسائر بشرية في صفوف لواء شهداء اليرموك، كما استهدفت جبهة النصرة بعدة قذائف مناطق سيطرة لواء شهداء اليرموك في منطقة عين ذكر بالريف الغربي، كما استشهد مقاتل وشقيقه إثر كمين تعرضوا له من قبل قوات النظام في محيط بلدة محجة بريف درعا.