قصف هستيري يطال أحياء درعا البلد المحاصرة تزامنًا مع محاولات الفرقة الرابعة والميليشيات الموالية لها اقتحام المنطقة

محافظة درعا: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصف بأكثر من 50 صاروخ من نوع أرض – أرض على أحياء درعا البلد المحاصرة، تزامنًا مع قصف صاروخي يكاد لا يتوقف في ظل المعارك العنيفة الدائرة على محاور القتال في المنطقة، حيث تحاول قوات الفرقة الرابعة اقتحام درعا البلد مدعومة بالميليشيات الموالية لها.

المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر صباح اليوم أن مسلحون محليون هاجموا بعد منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء كتيبة الدبابات بالأسلحة الرشاشة في بلدة الشيخ سعد غربي درعا، وقصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مناطق في بلدة الشيخ سعد بريف درعا الغربي، وفي ريف درعا الأوسط هاجم مسلحون محليون أيضا حاجزا للمخابرات الجوية في مدينة داعل بقذائف الـ”RPG” والأسلحة الرشاشة، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية، في حين تواصل قوات النظام قصفها بقذائف الهاون على أحياء درعا البلد المحاصرة.