قصف واستهدافات متبادلة ترافق الاشتباكات على محاور في الريف الجنوبي لحلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: دارت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية وهيئة تحرير الشام من جهة أخرى، على محاور تل ممو ومكحلة، في الريف الجنوبي لمدينة حلب، وسط استهدافات متبادلة بين الطرفين على محاور القتال، في حين أصيبت طفلة بجراح، إثر قصف من قبل قوات النظام على مناطق في قرية حور العيس بالريف ذاته، في حين استهدفت قوات النظام مناطق في قرية جفر منصور بالريف الجنوبي لحلب، كما استهدفت الفصائل بعدد من القذائف مناطق في بلدة الحاضر التي تسيطر عليها قوات النظام بريف حلب الجنوبي، ولم ترد معلومات إلى الآن عن الخسائر البشرية في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها، في حين استهدفت الفصائل بنيران قناصاتها مناطق في حي جمعية الزهراء الواقع عند الأطراف الغربية لمدينة حلب، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود أنباء عن إصابات، بينما سمع دوي انفجار في مدينة حلب، ولم ترد معلومات عن سبب وظروف الانفجار.