قصف واسـ ـتـ ـهـ ـد ا فـ ـات متبادلة بين قوات النظام و”الفتح المبين” على محاور منطقة “بوتين- أردوغان”

قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مدينة سرمين بريف إدلب الشرقي، ضمن منطقة “بوتين- أردوغان”، حيث سقطت 3 قذائف بين منازل المدنيين، كما سقطت قذائف على بلدة كنصفرة بريف إدلب الجنوبي، دون ورد معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
على صعيد متصل، استهدف عناصر غرفة عمليات “الفتح المبين” بالقذائف المدفعية مواقع عسكرية تابعة للنظام على محور سراقب، ومحاور بريف حلب الغربي دون تسجيل خسائر بشرية.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد في 7 كانون الثاني الجاري، بأن عناصر غرفة عمليات “الفتح المبين” استهدفوا بالرصاص، عنصرا من قوات النظام، على محور مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي، وسط معلومات عن إصابته.
كما استهدفت الفصائل بالمدفعية الثقيلة مواقع قوات النظام على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.
وقصفت قوات النظام بالمدفعية قرية كفر عمة بريف حلب الغربي.