قصف وغارات تستهدف عدة مناطق في غوطة دمشق الشرقية واشتباكات في الزبداني

محافظة ريف دمشق- المرصد السوري لحقوق الانسان:: قصفت قوات النظام بقذائف الهاون والصواريخ مناطق في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، ولم ترد انباء عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما استشهد رجل ومعلومات عن شهداء اخرين وسقط عدد من الجرحى، جراء قصف الطيران الحربي على مناطق في المدينة ظهر اليوم، بينما تعرضت مناطق في بلدة مضايا لقصف من قبل قوات النظام دون انباء عن اصابات، كما تستمر الاشتباكات العنيفة بين حزب الله اللبناني والفرقة الرابعة وجيش التحرير الفلسطيني وقوات الدفاع الوطني من جهة، والفصائل الاسلامية ومسلحين محليين من جهة اخرى في مدينة الزبداني، ترافق مع سقوط عدة صواريخ يعتقد بانها من نوع ارض- ارض اطلقتها قوات النظام على مناطق في المدينة، بينما نفذ الطيران الحربي عدة غارات على مناطق في بلدتي كفربطنا وسقبا في الغوطة الشرقية، ما ادى لسقوط جرحى، وانباء عن شهداء، كما وردت معلومات عن استشهاد مقاتلين اثنين من الفصائل الاسلامية جراء استهدافهم برصاص قناص من تنظيم “الدولة الاسلامية ” في بساتين بلدة يلدا بريف دمشق الجنوبي، بينما استشهد رجل من مدينة الضمير تحت التعذيب داخل سجون قوات النظام، عقب اعتقاله منذ نحو 3 اعوام ونصف، فيما تستمر قوات النظام بإغلاقها مداخل مدينة التل منذ نحو 40 يوماً على التوالي، حيث تسمح فقط لبعض المواطنين وطلاب الجامعات بالمرور مع استمرارها بمنع ادخال المواد الغذائية والمحروقات للمدينة.