قوات الأسد تعلن استعادتها لبلدة كنسبا الاستراتيجية بريف اللاذقية

20

أعلن مصدر عسكري سوري أن قوات الأسد تمكنت من السيطرة على بلدة كنسبا الاستراتيجية في ريف اللاذقية الشمالي. والمرصد يعلن مصرع 15 مدني في غارات للتحالف الدولي على موافع لتنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

قال الجيش السوري الذي تدعمه ضربات جوية روسية اليوم الخميس (18 فبراير/شباط 2016) إنه سيطر على بلدة كنسبا الإستراتيجية في ريف اللاذقية بشمال البلاد. وقال الجيش إن استعادة ريف اللاذقية “سيسمح له بشن عملية كبرى لاستعادة محافظة إدلب الشمالية الغربية التي تسيطر عليها في الأغلب جماعات إسلامية متشددة”.

من جهته، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 15 مدنيا الخميس في غارات للتحالف الدولي بقيادة واشنطن في مناطق واقعة تحت سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” في محافظة الحسكة في شمال شرق سوريا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “قتل 15 مدنيا، بينهم ثلاثة أطفال، في غارات للتحالف الدولي استهدفت أربع قرى واقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية في ريف الحسكة الجنوبي”، مشيرا إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع.

وترتفع بذلك حصيلة القتلى المدنيين في غارات للتحالف الدولي في ريف الحسكة الجنوبي في الأيام الثلاثة الماضية إلى 38، إذ قتل ثمانية مدنيين امس في منطقة الجاير (جنوب غرب) و15 آخرين يوم الاثنين في مدينة الشدادي، معقل التنظيم المتطرف في تلك المنطقة.

 

المصدر:dw