قوات النظام البرية تستهدف خط إمداد الفصائل إلى محاور سهل الغاب واللاذقية

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفا بالمدفعية الثقيلة نفذته قوات النظام على محيط قرية الشيخ سنديان بريف إدلب الغربي، وطرق إمداد الفصائل لمحاور سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، إضافة لقصف مواقع الفصائل في جبل الأكراد ومحور كبانة بريف اللاذقية.
ويعتبر الطريق الغربي، اشتبرق-الشيخ سنديان خط إمداد للفصائل التي تنطلق باتجاه سهل الغاب ومحو دوير الأكراد بجبل الأكراد على السفح الشرقي لجبال اللاذقية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثقوا، أمس، مقتل عنصر من قوات النظام قنصا برصاص عناصر غرفة عمليات “الفتح المبين”، على محور تل أبو علي بجبل التركمان بريف اللاذقية.
كما قتل عنصر من هيئة تحرير الشام على محور ريف حلب الغربي، نتيجة الاستهدافات على خطوط التماس بمنطقة “بوتين-أردوغان”.
وشهد  محور قرية العمقية بسهل الغاب شمال غربي حماة، قصفًا متبادلاً بالرشاشات الثقيلة، بين غرفة عمليات “الفتح المبين” من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى.
وأصيب عنصران من قوات النظام بجروح متفاوتة، نتيجة استهدافهما من قبل عناصر غرفة عمليات “الفتح المبين”، على محور تلال كبانة شمالي اللاذقية.