قوات النظام السوري تسيطر على بلدة مسكنة بحلب

حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً النظام السوري سيطرته اثر معارك مع تنظيم “الدولة الأسلامية” على مسكنة احدى أهم البلدات التي كان استولى عليها التنظيم بمحافظة حلب شمال البلاد.عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تَعْتَبِرُ مسكنة احدى أهم البلدات التي كان سيطر عليها التنظيم في محافظة حلب، وتبعد حوالى الخامسة عشر كيلومترا عن الحدود الادارية لمحافظة الرقة، حيث من المتوقع ان تبدأ قوات دمشق الديمقراطية، تحالف فصائل عربية وكردية، أَثْناء ايام معركة لطرد المتطرفين من مدينة الرقة، معقلهم الابرز في دمشق.

واوضح مصدر عسكري لوكالة الصحافة الفرنسية ان “ناحية مسكنة هي آخر مركز تجمع سكاني مهم يقع على حدود ريف حلب الشرقي قبل الوصول الى الرقة”، مشيرا الى ان “من يسيطر على مسكنة يتحكم بالمحاور المؤدية من حلب الى الرقة وبالعكس”.

ومنذ بدأ النظام عمليته العسكرية في ريف حلب الشرقي، تمكن من وضع اليد على اكثر من 200 بلدة وقرية، وفق المرصد السوري لحقوق الانسان.

وتأتي وضع اليد على مسكنة بغطاء جوي كثيف من الطائرات الحربية الروسية، بحسب المرصد.

وتحصر وضع اليد على مسكنة وجود التنظيم، وفق مدير المرصد رامي عبد الرحمن، في “قرى متناثرة يسهل وضع اليد عليها في شرق وجنوب شرق محافظة حلب، وهي مناطق صحراوية”.

ورَسَّخَ المصدر العسكري في هذا الصدد ان وجود التنظيم في ريف حلب الشرقي “بات في نهايته”.

 

المصدر :صحيفة البيان