قوات النظام تبدأ يومها بجولة جديدة من القصف الصاروخي على منطقة “خفض التصعيد”

 

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، منذُ ساعات الصباح الأولى لليوم الأحد قصف صاروخي تنفذه قوات النظام على قرى وبلدات سفوهن و كفر عويد و الفطيرة في “جبل الزاوية” جنوبي إدلب، والتي تتواجد فيها نقاط وقواعد تركية، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم أمس إلى مقتل عنصر وإصابة آخرين في قوات النظام، قنصاً برصاص الفصائل على محور الحدادة بريف اللاذقية الشمالي.
على صعيد متصل، أصيب شاب ووالدته بقصف صاروخي نفذته الفصائل العاملة في سهل الغاب على بلدة جورين في ريف حماة الغربي، واستهدفت الفصائل تمركزات لقوات النظام في المنطقة.
وقصفت قوات النظام بالمدفعية قريتي البارة في جبل الزاوية وأرحاب غربي حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثقوا إصابة 4 مدنيين بينهم طفلان ومواطنة جراء قصف صاروخي نفذته قوات النظام البرية على أطراف بلدة دارة عزة بريف حلب الغربي، ضمن منطقة “خفض التصعيد”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد