المرصد السوري لحقوق الانسان

قوات النظام تتقدم مجدداً قرب طريق خناصر – حلب وقذائف تستهدف أحياء في المدينة واشتباكات عنيفة في غربها

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 5 على الأقل عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف لقوات النظام وغارات لطائرات حربية يعتقد أنها روسية على مناطق في بلدة قبتان الجبل بريف حلب الغربي، في حين جددت طائرات حربية يعتقد أنها روسية ضرباتها على مناطق في بلدات حريتان وحيان وعندان بريف حلب الشمالي، ومناطق أخرى في بلدة معارة الأرتيق وقريتي بابيص وكفر بسين بريف حلب الغربي، ما أدى لإصابة عدة أشخاص بجراح، بعضهم في حالات خطرة في قرية بابيص بإضافة لوجود معلومات عن مفقودين تحت الأنقاض وشهداء، بينما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين قوات سوريا الديمقراطية من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في محيط منطقة عين دقنة بريف حلب الشمالي، إثر محاولة من الأخير استعادة السيطرة على المنطقة، أيضاً لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين قوات النظام ولواء القدس الفلسطيني ومسلحين من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، وعناصر لواء مبايع لتنظيم”الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، في محيط تلال قريبة من بلدة خناصر في محاولة من قوات النظام لإعادة فتح الطريق البري بين البلدة ومدينة حلب، والواصل إلى مناطق سيطرة قوات النظام في وسط وغرب سوريا، تمكنت خلالها قوات النظام من التقدم واستعادة السيطرة على قرية شلالة كبيرة ومعلومات عن استعادته السييطرة على قرية مغيرات وتلال المحيطة بها على طريق حلب – خناصر بريف حلب الجنوبي الشرقي، ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، كما سقطت قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية والمقاتلة على مناطق في أحياء شارع النيل وشارع تشرين والزهراء وحلب الجديدة وضاحية الاسد بمدينة حلب، ترافقت مع اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في محيط ضاحية الأسد ومنطقة الراشدين غرب مدينة حلب، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول