قوات النظام تتمكن من التقدم في مثلث الجنوب السوري وقصف يستهدف قطاع القنيطرة الأوسط

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات مستمرة بين جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل إسلامية من جهة، ولواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى في محيط سد سحم الجولان بريف درعا الغربي، كذلك تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى في أطراف بلدة كفرشمس بريف درعا الشمالي الغربي، وسط تقدم وسيطرة لقوات النظام على قرية خربة كومجرا بمحيط البلدة، ترافق مع استمرار القصف من قبل قوات النظام لمناطق في أطراف ومحيط كفرشمس، ومناطق أخرى في مدينة إنخل، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما استهدفت الفصائل الإسلامية بعدة قذائف تمركزات لقوات النظام في محيط مدينة الصنمين بريف درعا، بينما استشهد طفل دون سن الـ 18 من بلدة الحراك بريف درعا، متأثراً بجراح جراء إصابته بطلق ناري في البلدة بوقت سابق، فيما تعرضت مناطق في تل الحارة بريف درعا، ومناطق أخرى في بلدة كفرناسج لقصف من قبل قوات النظام، كذلك قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدتي الحراك والصورة، عقبه تنفيذ الطيران الحربي عدة غارات على مناطق في البلدتين، ترافق مع قصف من قبل قوات النظام على مناطق في بلدتي الصورة والحراك، ومعلومات عن شهداء وجرحى في بلدة الصورة، بينما استشهد رجل ومواطنة متأثرين بجراح أصيبا بها جراء قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة نوى ليل أمس.

 

 

محافظة القنيطرة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في بلدة مسحرة بالقطاع الأوسط في ريف القنيطرة، ولم ترد حتى اللحظة معلومات عن خسائر بشرية.