قوات النظام تجدد استهدافها لزبدين بعد قصفها بأكثر من 34 صاروخاً خلال 9 أيام متتالية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بساتين بلدة الكسوة، دون معلومات عن خسائر بشرية، بينما استهدفت قوات النظام سيارة على الطريق الواصل بين بلدة دير مقرن وقرية إفرة بوادي بردى، ما أدى لاندلاع النيران في السيارة، ومعلومات أولية عن شهيد على الأقل، فيما فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في بلدة زبدين بغوطة دمشق الشرقية، دون معلومات عن خسائر بشرية، حيث تستمر قوات النظام لليوم التاسع على التوالي في قصفها على مناطق في بلدة زبدين ومحيطها، واستهدفت قوات النظام البلدة خلال الأيام التسعة بعشرات قذائف المدفعية والهاون والدبابات إضافة لقصف المنطقة ذاتها بأكثر من 34 صاروخاً يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، ما أسفر عن استشهاد وجرح عدد من المواطنين، كما قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق في مدينة الزبداني، دون معلومات عن إصابات.