قوات النظام تحاول استعادة السيطرة على المناطق التي خسرتها في أولى جولات معركة حلب

27

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المعارك العنيفة تجددت بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جانب، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني من جانب آخر، حيث تتركز الاشتباكات في محاور ضاحية الأسد ومنيان ومشروع 1070 شقة، في محاولة من قوات النظام استعادة المناطق التي خسرتها يوم أمس، وسط قصف مكثف لقوات النظام واستهداف الفصائل تمركزات لقوات النظام في المنطقة، بينما استهدفت الطائرات الحربية والمروحية بالصواريخ والبراميل المتفجرة مواقع الفصائل وتمركزاتها على الجبهة الممتدة من أطراف حي جمعية الزهراء وصولاً إلى الأطراف الجنوبية والجنوبية الغربية من مدينة حلب.