قوات النظام تحشد مقاتليها والمسلحين الموالين لها لبدء هجوم على منطقة السخنة بغطاء جوي روسي – سوري

محافظة حمص- المرصد السوري لحقوق الانسان:: سقطت بعد منتصف ليل الاربعاء – الخميس عدة اسطوانات متفجرة اطلقتها قوات النظام على مناطق في قرية تيرمعلة بريف حمص الشمالي، ترافق مع قصف من قبل قوات النظام على مناطق في القرية، وسط اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى في اطراف القرية، بينما استشهدت طفلة جراء سقوط عدة قذائف يوم امس اطلقتها قوات النظام على مناطق في اطراف بلدة غرناطة بريف حمص الشمالي، في حين نفذت طائرات حربية روسية وسورية بعد منتصف ليل امس عدة غارات على مناطق في مدينتي القريتين والسخنة ومحيطهما بريف حمص الجنوبي الشرقي، حيث علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن قوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية مدعمة بمستشارين روس تحشد قواتها ابتداءاً من منطقة الوادي الأحمر شرق تدمر، وذلك استعداداً منها لتنفيذ هجوم موسع على مدينة السخنة الواقعة شمال شرق مدينة تدمر بنحو 70 كلم مدعمة بغطاء جوي روسي وسوري.