قوات النظام تستقدم تعزيزات عسكرية بعد مقتل 16 من ضباطها وعناصرها في هجوم على مطار عسكري بريف دمشق

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تجددت الاشتباكات متفاوتة العنف في محيط منطقة مطار السين العسكري الواقع قرب مدينة الضمير عند أطراف القلمون الشرقي، بين تنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، تترافق مع قصف جوي ومدفعي على المواقع التي تقدم إليها تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الأيام الثلاث الماضية في الهجوم الذي نفذه يوم الأحد الفائت، وسط استقدام قوات النظام تعزيزات عسكرية للمنطقة بغية استعادة النقاط والمواقع التي خسرها لصالح التنظيم، وكان المرصد قد نشر صباح يوم أمس أن 16 على الأقل بينهم 4 ضباط  من قوات النظام  قتلوا خلال الـ 36 ساعة الفائتة في قصف واشتباكات عنيفة مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في محيط منطقة مطار السين العسكري الواقع قرب مدينة الضمير عند أطراف القلمون الشرقي، كما قتل 11 على الأقل من عناصر التنظيم في الاشتباكات ذاتها.