قوات النظام تستهدف مركز للدفاع المدني في سهل الغاب وتقتل وتجرح 4 عناصر على الأقل

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، في منطقة “بوتين-أردوغان”، قصفاً صاروخياً مكثفاً تنفذه قوات النظام منذ ساعات الصباح الأولى على السرمانية والقرقور وقسطون بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، حيث جرى استهداف مركز للدفاع المدني في قسطون بشكل مباشر، الأمر الذي أدى لاستشهاد عنصر وإصابة 3 آخرين من عناصر الدفاع المدني بجراح متفاوتة، على صعيد متصل تعرضت مناطق في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، لقصف صاروخي من قبل قوات النظام، دون أنباء عن إصابات إلى الآن.

وأشار المرصد السوري عند مغيب شمس أمس الجمعة، إلى أن فصائل “الفتح المبين” استهدفت مواقع عسكرية في قرى ناحية جورين بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، حيث استهدفت بالصواريخ محور قريتي فورو والبحصة التي تتمركز فيهما قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وبالتوازي مع ذلك، قصفت قوات النظام قرية الزيارة في الجهة المقابلة لتلك القرى، ما أدى إلى وقوع خسائر مادية.

وفي سياق متصل، سقطت قذائف مدفعية على عدة مواقع في جبل التركمان ومحور التفاحية في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.