المرصد السوري لحقوق الانسان

قوات النظام تستهدف نقطة عسكرية تركية.. وتقتل وتصيب 4 مواطنين في جبل الأربعين بريف إدلب

 

استشهد مواطن وأصيب أكثر من 3 آخرون بجروح متفاوتة، في منطقة جبل الأربعين جراء استهداف قوات النظام لسيارة مدنية في قرية كفرلاته بالقذائف الصاروخية والمدفعية صباح اليوم،  إضافة إلى وقوع خسائر مادية كبيرة.
كما استهدفت قوات النظام بقذائف المدفعية جدار النقطة التركية في معرزاف بجبل الأربعين.
على صعيد متصل، رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بعد منتصف ليل الجمعة-السبت، وصباح اليوم، اشتباكات متقطعة وقصف متبادل على محور حرش بينين جنوبي إدلب، بين الفصائل من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى.
كما استهدفت فصائل الفتح المبين بعدة صواريخ، محاور بلدة كنسبا بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، فيما قصفت قوات النظام محور كبانة في أقصى الريف الشمالي الشرقي للاذقية، ومحاور سهل الغاب شمال غربي حماة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثّقوا، ارتفاع تعداد القتلى والشهداء الذين سقطوا في بلدة إبلين جنوبي إدلب إلى 13 حتى اللحظة، وهم: 4 مدنيين (رجل وامرأة وطفلين)، والبقية من العسكريين توزعوا على الشكل التالي: “المتحدث الرسمي للجناح العسكري في تحرير الشام و”مسؤول تنسيق الإعلام في الهيئة”، و7 عناصر من هيئة “تحرير الشام” وفصيل “صقور الشام”، ممن قضوا جميعاً بصواريخ النظام الموجهة، حيث استهدفت قوات النظام بصاروخ موجه سيارة مدنية أمام منزل في بلدة إبلين، وعند وصول مقاتلين من الفصائل لمكان الاستهداف بغية إسعاف المصابين جرى استهدافهم بصاروخ موجه آخر.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول