قوات النظام تسيطر على أجزاء واسعة من حي الشعار وهجوم عنيف للفصائل وتفجير مفخخة في حي جمعية الزهراء بغرب المدينة

17

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور معارك عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة أخرى، بالقسم الأوسط من أحياء حلب الشرقية، حيث تمكنت قوات النظام من التقدم في حي الشعار لتسيطر بذلك على أجزاء واسعة من الحي، حيث تحاول قوات النظام قضم المزيد من المناطق في حلب الشرقية، وترافقت الاشتباكات مع قصف مكثف لقوات النظام، ولا صحة للسيطرة على الكاملة على الحي حتى الآن، في حين هزَّ دوي انفجار عنيف الاطراف الغربية من مدينة حلب، ناجم عن تفجير عربة مفخخة في المنطقة من قبل الفصائل، قبه قصف مكثف ومتبادل واشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في محاولة لتحقيق تقدم في حي جمعية الزهراء من قبل الفصائل، في حين تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في محور الشيخ لطفي ومحور المرجة بمدينة حلب، ومعلومات عن خسائر بشرية.

على صعيد متصل تواصل الطائرات الحربية ارتكابها المجازر بالأحياء المتبقية تحت سيطرة الفصائل بالقسم الشرقي من مدينة حلب، حيث استشهد 6 أشخاص على الأقل وسقط عدد من الجرحى جراء قصف الطيران الحربي على مناطق في حي الجلوم، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بحالات خطرة ووجود معلومات عن شهداء آخرين، كما قصف الطيران الحربي مناطق في أحياء بستان القصر والفردوس والكلاسة والمدينة القديمة والمشهد وباب الحديد، ما أسفر عن جرحى، فيما تستمر القذائف الصاروخية التي تطلقها الفصائل بالسقوط على أحياء حلب الغربية، حيث سقطت المزيد منها على أماكن في منطقة سوق الإنتاج وحي المحافظة، دون معلومات عن إصابات، كذلك سقط عدد من الجرحى في الغارات على مناطق في بلدة كفر حمرة بريف حلب الشمالي الغربي،  كما سقطت قذائف على مناطق في مخيم النيرب بأطراف حلب ما أسفر عن سقوط جرحى.