قوات النظام تقصف جبل الزاوية وتتبادل الاستهدافات مع “الفتح المبين” على محاور سهل الغاب واللاذقية

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفا متبادلا بالرشاشات الثقيلة، بين غرفة عمليات “الفتح المبين” من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، على محور العمقية بسهل الغاب شمال غربي حماة.
على صعيد متصل، أصيب عنصران في قوات النظام بجروح متفاوتة، نتيجة استهدافهما من قبل عناصر غرفة عمليات “الفتح المبين”، على محور تلال كبانة شمالي اللاذقية.
كما قصفت قوات النظام، بالمدفعية الثقيلة، قريتي فليفلة والريحة بجبل الزاوية بريف إدلب، تزامنا مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية، في سماء جبلي الزاوية والأكراد وسهل الغاب.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا أمس 31 آب، قصفاً برياً نفذته قوات النظام السوري على منطقة “بوتين – أردوغان”، حيث استهدفت بالمدفعية الثقيلة محيط بلدة كنصرة بريف إدلب الجنوبي.
كما قصفت محيط قريتي بسرطون والشيخ سليمان بريف حلب بقذائف الـB9 ، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تنفيذ طائرة حربية روسية غارتين ضمن منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث قصفت كل من محيط قرية سرجة بجبل الزاوية، ومحيط معمل الكونسروة غربي إدلب.