قوات النظام تقصف محيط نقطة تركية في إدلب.. والقوات التركية تستهدف تجمعات قوات النظام في سراقب

استهدفت الفصائل بصاروخ موجه، “تركس” لقوات النظام كان يرفع السواتر في قرية ميزناز غرب حلب، ما أدى إلى إعطابه.
على صعيد متصل، رصد المرصد السوري، قصفًا متبادلًا بالأسلحة الثقيلة في ريف إدلب، حيث استهدفت المدفعية التركية المتواجدة شرق مدينة سرمين مواقع لقوات النظام في مدينة سراقب، بينما قصفت قوات النظام محيط نقطة تركية في قرية سان غرب مدينة سراقب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وكانت قوات النظام قد قصفت بالمدفعية الثقيلة، قريتي كفرتعال وكفرعمة في ريف حلب الغربي، ما أدى إلى طفل بجروح في قرية كفرتعال.
كما قصفت بالمدفعية مواقع الفصائل في قرية السرمانية بسهل الغاب غرب حماة، من تمركزاتها في بلدة جورين، ومدينة سرمين شرق إدلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في منطقة “بوتين-أردوغان” قد رصدوا، صباح اليوم، تحليقاً متواصلاً لطائرات الاستطلاع في أجواء محافظة إدلب، كما قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل الخميس-الجمعة أماكن في فليفل وبنين والفطيرة بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، في حين استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مناطق في قرية العمقية بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد