قوات النظام تنفذ هجوماً معاكساً في سهل الغاب واشتباكات عنيفة يشهدها ريف جسر الشغور

تقوم قوات النظام والمسلحين الموالين لها بتنفيذ هجوم معاكس في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، حيث تمكنت من استعادة السيطرة على بلدة الزيارة ومنطقة تل واسط عقب اشتباكات عنيفة مع مقاتلي تنظيم جند الأقصى وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)، وتترافق الاشتباكات مع قصف عنيف ومكثف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، بينما تدور اشتباكات في محيط منطقتي الكفير والعلاوين بريف جسر الشغور، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها جهة، والفصائل الإسلامية المشاركة في الهجوم على ريف جسر الشغور وسهل الغاب وهي جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وحركة أحرار الاسلامية وجند الاقصى واجناد الشام وصقور الغاب وجنود الشام الشيشان والحزب الإسلامي التركستاني، وصقور الجبل وفصائل مقاتلة وإسلامية من جهة أخرى، وسط تقدم للمقاتلين ومعلومات أولية عن سيطرتهم على المنطقة.