قوات النظام توسع نطاق سيطرتها إلى نحو 90% من مساحة حلب الشرقية ونزوح مستمر وقصف جوي ومدفعي مكثف على المدينة

16

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تمكنت قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من السيطرة على كامل حي الشيخ سعيد جنوب شرق مدينة حلب، وذلك عقب اشتباكات عنيفة استمرت لأيام مع الفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة فتح الشام ترافقت مع عشرات الضربات الجوية والصاروخية، حيث باتت قوات النظام تسيطر على نحو 90% من القسم الشرقي الذي كانت تسيطر عليه الفصائل بأكمله، بالتزامن مع نزوح آلاف المواطنين خلال الـ 24 ساعة الفائتة من الأحياء التي تسيطر عليها الفصائل، فيما تعرضت أحياء حلب الشرقية المتبقية تحت سيطرة الفصائل صباح اليوم، لقصف عنيف ومكثف، من قبل قوات النظام، وفي سياق متصل نفذت طائرات حربية منذ ليل أمس وحتى فجر اليوم غارات مكثفة على مناطق في أحياء بستان القصر والفردوس والسكري والزبدية وجسر الحج ومناطق أخرى لا تزال تحت سيطرة الفصائل بالقسم الشرقي من المدينة، ترافق مع قصف صاروخي عنيف استهدف المناطق ذاتها، في حين نفذت طائرات حربية بعد منتصف ليل أمس عدة غارات على مناطق في قرى المنطار ووادي الصنوع وتل الحطابات بريف حلب، ومناطق أخرى في قرية المنصورة بريف حلب الغربي، كما ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة ليل أمس على أماكن في قرية سرجة بريف حلب الجنوبي، ولا معلومات عن خسائر بشرية.