قوات حرس الحدود التركي تقتل 3 أشخاص واستمرار الاشتباكات في عمليات “غضب الفرات”

15

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: دارت اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بطائرات التحالف الدولي من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، إثر هجوم معاكس نفذه عناصر التنظيم في منطقة خنيز بالريف الشمالي للرقة، نجم عنه خسائر بشرية في صفوف الجانبين، كما تستمر الاشتباكات بين الطرفين، في عدة محاور بالريف الشمالي الغربي لمدينة الرقة، في محاولة من قوات سوريا الديمقراطية تحقيق مزيد من التقدم في المنطقة عقب تمكنها من السيطرة على 30 قرية ومزرعة على الأقل خلال أسبوع من ابتداء المرحلة الثانية من حملتها ضمن “عملية غضب الفرات”، التي تهدف للتقدم والسيطرة والوصول إلى مدينة الرقة لعزلها عن ريفها، تمهيداً لبدء الهجوم على مدينة الرقة وطرد التنظيم منها.

 

وفي سياق آخر استشهد 3 مواطنين وأصيب آخر بجراح، جراء إطلاق النار عليهم من قبل حرس الحدود التركي، خلال محاولتهم العبور من الريف الغربي لمدينة تل أبيض، حيث قالت مصادر أهلية أن قوات حرس الحدود التركي أطلقت النار على الشبان الثلاثة ما أدى لاستشهادهم وألقت القبض على الرابع وأبرحته ضرباً، وأجبرته على العودة إلى الجانب السوري من الحدود