قوات سوريا الديمقراطية: الانسحاب الأميركي المفاجئ خنجر في ظهرنا

32

رأت “قوات سوريا الديمقراطية” إن قرار الانسحاب الأميركي المفاجئ من شرقي سوريا “طعنة في الظهر وخيانة لدماء آلاف المقاتلين”.

وأفاد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” نقلا عن مصادر وصفها بالموثوقة، بأن جهات قيادية في قوات سوريا الديمقراطية “اعتبرت انسحاب القوات الأميركية في حال تحقق، خنجرا في ظهر قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب الكردية”، التي سيطرت خلال الأشهر والسنوات الماضية على أكبر بقعة جغرافية خاضعة لسيطرة تنظيم “داعش”، وهي منطقة شرق الفرات مع منبج.

وقال المرصد إنه حصل على معلومات من عدد من المصادر الموثوقة أكدت أن جهات أميركية عليا أبلغت قيادات من “قوات سوريا الديمقراطية”، أن القيادة الأميركية تعتزم سحب قواتها من كامل منطقة شرق الفرات ومنبج.

المصدر: المرده