قوات سوريا الديمقراطية تتصدى لهجوم فصائل من “الجيش الوطني” بريف بلدة تل تمر

27

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان اشتباكات عنيفة شهدتها منطقة صوامع أم الكيف بريف تل تمر، بين قوات سوريا الديمقراطية من جانب، وفصائل “الجيش الوطني” من جانب آخر، في هجوم نفذه الأخير صباح اليوم الأحد، ترافق مع قصف واستهدافات متبادلة حيث استمرت الاشتباكات لساعتين قبل أن تتصدى قسد له، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية حتى اللحظة.

ونشر المرصد السوري منذ قليل، أنه رصد استهداف طائرات تركية مسيرة مقر سابق لقوات سوريا الديمقراطية في المنطقة الواقعة بين القحطانية وقرية دوكر غربها، ما أدى لسقوط جرحى، وكان المرصد السوري رصد في التاسع من الشهر الجاري استهداف طائرات تركية مسيرة لحاجز تابع لقوات سوريا الديمقراطية عند مدخل بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي، ما أدى لإصابة عنصر واحد على الأقل، وأكدت مصادر المرصد السوري أن الاستهداف جرى على مرأى القوات الروسية المتواجدة على بعد نحو 200 متر من المكان المستهدف.