قوات سوريا الديمقراطية تتقدم في الضفاف الغربية لنهر الفرات ومعارك عنيفة تشهدها المنطقة

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: نفذ الطيران الحربي غارة على مناطق سيطرة الكتائب من حي الأشرفية شمال حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية إلى اللحظة، في حين تدور اشتباكات بين لواء صقور الجبل وحركة نور الدين الزنكي ولواء الحرية الإسلامي من جهة، وقوات المغاوير من حزب الله اللبناني وقوات النظام واللجان الشعبية الموالية للنظام من جهة أخرى، في محيط منطقة عقرب قرب حي الراشدين غرب حلب، في محاولة من قوات النظام استعادة السيطرة على المنطقة، وتأمين مداخل حلب الغربية وابعاد الكتائب عنها، كما نفذت طائرات حربية روسية غارتين على مناطق في بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي، بينما تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية وتنظيم “الدولة الاسلامية” عند الضفة الغربية لنهر الفرات بريف حلب الشمالي الشرقي، وسط سماع دوي انفجار عنيف في محيط سد تشرين ناجم عن تفجير التنظيم لعربة مفخخة في المنطقة، فيما تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من تحقيق مزيد من التقدم عند الضفاف الغربية للفرات، ايضا استهدفت وحدات حماية الشعب الكردي بعد منتصف ليل أمس، أماكن في منطقة جرابلس التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حلب الشمالي الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.