قوات سوريا الديمقراطية تقوم بمداهمات في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي بعد فرض حظر تجوال عليها

29

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: أقدم تنظيم “الدولة الإسلامية” على إعدام شخص من مدينة البوكمال وهو مقاتل سابق من الفصائل، حيث جرت عملية الإعدام رمياً بالرصاص في بلدة السوسة الخاضعة لسيطرة التنظيم في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، على صعيد آخر تشهد بلدة الشحيل الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية شرق دير الزور، عمليات دهم من قبل قوات سوريا الديمقراطية منذ صباح اليوم الأحد الـ 24 من شهر حزيران الجاري، وسط استقدامها لتعزيزات إلى البلدة بالتزامن مع فرض التجول الذي فرضته قوات سوريا الديمقراطية في البلدة.

 

على صعيد متصل قضى عنصر من قوات سوريا الديمقراطية وأصيب آخر بجراح، وذلك جراء إطلاق الرصاص عليهما من قبل مسلحين مجهولين أثناء خروجهما من حقل العمر النفطي بريف دير الزور الشرقي، ونشر المرصد السوري يوم أمس السبت، أنه رصد عمليات اغتيال شهدتها مناطق في الريف الشرقي لدير الزور، طالت أشخاص من عناصر قوات سوريا الديمقراطية وآخرين يعملون في تجارة وتهريب السلاح، حيث أكدت المصادر الموثوقة للمرصد السوري أن مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على عنصر من قوات سوريا الديمقراطية ينحدر من بلدة العشارة، في أطراف قرية درنج، ما تسبب بمفارقته للحياة على الفور، في حين اغتال مسلحون مجهولون شخصاً مع ابن عمه من قرية السجر كانا يعملان في تهريب الأسلحة، كما اغتيل عنصر سابق في تنظيم “الدولة الإسلامية” من أبناء قرية الزر بإطلاق النار عليه في قرية الطكيحي بشرق دير الزور ما تسبب بمفارقته للحياة.